191- خطبة الجمعة: {وأنذرهم يوم الحسرة}  |  190- خطبة الجمعة: اعتبروا يا دعاة الضلالة من فرعون  |  186- خطبة الجمعة: وما تخفي صدورهم أكبر  |  166- خطبة الجمعة: من مواقف أمير المؤمنين سيدنا عمر بن الخطاب رضي الله عنه  |  70 ـ مع الحبيب المصطفى: «لَقَدْ قُلْتِ كَلِمَةً لَوْ مُزِجَتْ بِمَاءِ الْبَحْرِ لَمَزَجَتْهُ»  |  69ـ مع الحبيب المصطفى: تَنَاوَلَ السِّتْرَ فَهَتَكَهُ  |  68ـ مع الحبيب المصطفى: صور من غضب النبي صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعلى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ (2)  |  67ـ مع الحبيب المصطفى: صور من غضب النبي صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعلى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ (1)  |  66ـ مع الحبيب المصطفى: فليستقد مني اليوم  |  65ـ مع الحبيب المصطفى: قال: أصبرني. قال: اصطبر  |  83 ـ كلمة شهر محرم 1435هـ : أليس هذا أصلاً من أصول التوحيد؟ .  |  59ـ كلمة شهر محرم 1433هـ: حب الله ورسوله كان الدافع لأم سلمة رضي الله عنها... .  |  47ـ كلمة شهر محرم 1432هـ: كفى بذلك كبراً .  |  23ـ كلمة شهر محرم1430هـ: (يا أهل غزة أما يرضيكم هذا؟) .  |  11ـ كلمة شهر محرم لعام 1429هـ .  |  
 
 
 
 

أريد أن أستفتي

 
 
 
 
 
 

الكتب والمؤلفات

 
 
الرجاء كتابة الكلمة المراد البحث عنها
*
 
 
 
الرجاء كتابة الكلمة المراد البحث عنها
*
 
الرجاء كتابة رقم الفتوى
*
 
 
 
 
البريد الالكتروني :
الاسم :
رمز التسجيل :

اشتراك
إلغاء
 
 
 

عدد الزوار  :  327930706

 
 
حكم مد بعض الكلمات في الأذان
 
 كتاب الصلاة» الأذان والإقامة رقم الفتوى : 1708 عدد الزوار : 33072
السؤال :
ما حكم التلحين في الأذان حيث يطيل المؤذن في كلمة (الصلاة ـ الفلاح ـ ولفظ الجلالة)؟ وهل يكون المؤذن آثماً بذلك؟

2009-01-22

الاجابة :

الحمد لله رب العالمين, وأفضل الصلاة وأتم التسليم على سيدنا محمد, وعلى آله وصحبه أجمعين, أما بعد:

فإن الأذان المتعارف عليه في بلاد المسلمين, والذي نسمعه إن كان مباشرة وإن كان على بعض أجهزة الإعلام, هو أذان مشروع لا إشكال فيه ولا كراهة, ولو مدَّ المؤذن بعض الكلمات مثل كلمة (الصلاة, الفلاح, الله) ما دام أنه لم يغيِّر المعنى.

ولكن تجدر الإشارة إلى أن بعض المؤذنين يَلْحَنُون في بعض كلمات الأذان, وهذا اللحن يغيِّر المعنى, مثل المد في همزة (الله أكبر) فيقول بعضهم (آلله) أو يقول (آكبر) أو يمدُّ الباء, وكلُّ هذا غير جائز.

ومن اللحن عدم إدغام التنوين بالراء في كلمة (محمداً رسول الله), ومن اللحن في الأذان فتح النون في كلمة (أن لا إله إلا الله) فيقولها البعض أنَّ لا إله إلا الله.

وبناءً عليه:

فإن كان الأذان بدون لحن يغير المعنى فإنه جائز شرعاً, ولو زاد في مدِّ كلمة الصلاة والفلاح ولفظ الجلالة, ولا يكون بذلك آثماً إن شاء الله تعالى. هذا, والله تعالى أعلم.

 

2009-01-25

 
 
فتاوى تحت هذا القسم
 
 
 
برمجة وتصميم Shadows-IT