مصافحة المرأة لعموم البلوى  |  دفن الموتى بشكل طوابق  |  ما هي حقوق الزوجين؟  |  قناتنا على التيليغرام  |  
 
 

أريد أن أستفتي

 
 
 
 
 
 

الكتب والمؤلفات

 
 
الرجاء كتابة الكلمة المراد البحث عنها
*
 
 
 
الرجاء كتابة الكلمة المراد البحث عنها
*
 
الرجاء كتابة رقم الفتوى
*
 
 
 
 
البريد الالكتروني :
الاسم :
رمز التسجيل :

اشتراك
إلغاء
 
 
 

عدد الزوار  :  378728236

 
 
لا تزوج ابنتها إلا بمهر كبير
 
 كتاب الأحوال الشخصية» أحكام المهر رقم الفتوى : 9134 عدد الزوار : 388
السؤال :
نذرت أن لا أزوج ابنتي إلا بمهر كبير، وتعسرت أسباب خطبتها بسبب المغالاة في المهر، فماذا أفعل؟

2018-09-03

الاجابة :

الحمد لله رب العالمين، وأفضل الصلاة وأتم التسليم على سيدنا محمد، وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد:

فَالزَّوَاجُ نِعْمَةٌ مِنْ نِعَمِ اللهِ تعالى، وَآيَةٌ مِنْ آيَاتِهِ العُظْمَى، قَالَ تعالى: ﴿وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجَاً لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ﴾.

وَاللهُ تعالى أَمَرَ أَوْلِيَاءَ الأُمُورِ بِتَزْوِيجِ مَنْ لَا زَوْجَ لَهُ، فَقَالَ تعالى: ﴿وَأَنْكِحُوا الْأَيَامَى مِنْكُمْ وَالصَّالِحِينَ مِنْ عِبَادِكُمْ وَإِمَائِكُمْ إِنْ يَكُونُوا فُقَرَاءَ يُغْنِهِمُ اللهُ مِنْ فَضْلِهِ وَاللهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ﴾.

وَيَقُولُ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعلى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ: «خَيْرُ النِّكَاحِ أَيْسَرُهُ» رواه أبو داود عَنْ عُمَرَ ابْنِ الخَطَّابِ رَضِيَ اللهُ عَنهُ.

وفي رِوَايَةٍ للحاكم عَنْ عُقْبَةَ بْنِ عَامِرٍ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعلى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ قَالَ: «خَيْرُ الصَّدَاقِ أَيْسَرُهُ».

وروى النسائي عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللهُ عَنهُمَا، أَنَّ عَلِيَّاً رَضِيَ اللهُ عَنهُ قَالَ: تَزَوَّجْتُ فَاطِمَةَ رَضِيَ اللهُ عَنْهَا، فَقُلْتُ: يَا رَسُولَ اللهِ، ابْنِ بِي.

قَالَ: «أَعْطِهَا شَيْئَاً».

قُلْتُ: مَا عِنْدِي مِنْ شَيْءٍ.

قَالَ: «فَأَيْنَ دِرْعُكَ الْحُطَمِيَّةُ؟» (هِيَ الَّتِي تَحْطِمُ السُّيُوفَ، أَيْ: تَكْسِرُهَا؛ وَقِيلَ: هِيَ الْعَرِيضَةُ الثَّقِيلَةُ).

قُلْتُ: هِيَ عِنْدِي.

قَالَ: «فَأَعْطِهَا إِيَّاهُ».

وروى الإمام أحمد وأبو داود وابن ماجه عَنْ أَبِي الْعَجْفَاءِ السُّلَمِيِّ قَالَ: خَطَبَنَا عُمَرُ رَحِمَهُ اللهُ، فَقَالَ: أَلَا لَا تُغَالُوا بِصُدُقِ النِّسَاءِ، فَإِنَّهَا لَوْ كَانَتْ مَكْرُمَةً فِي الدُّنْيَا، أَوْ تَقْوَى عِنْدَ اللهِ لَكَانَ أَوْلَاكُمْ بِهَا النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعلى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ، مَا أَصْدَقَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعلى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ امْرَأَةً مِنْ نِسَائِهِ، وَلَا أُصْدِقَتْ امْرَأَةٌ مِنْ بَنَاتِهِ أَكْثَرَ مِنْ ثِنْتَيْ عَشْرَةَ أُوقِيَّةً.

وَاثْنَتَا عَشْرَةَ أُوقِيَّةً تُسَاوِي أَرْبَعَمِائَةٍ وَثَمَانِينَ دِرْهَمَاً، وَالدِّرْهَمُ يُعَادِلُ 3.5 غ من الفِضَّةِ، وَهِيَ مَا تُسَاوِي اليَوْمَ حَوَالَي 500000 ل س.

وبناء على ذلك:

فَكَفِّرِي عَنْ يَمِينِكِ بِإِطْعَامِ عَشَرَةِ مَسَاكِينَ، وَإِذَا كُنْتِ فَقِيرَةً لَا تَسْتَطِيعِينَ ذَلِكَ، فَصُومِي ثَلَاثَةَ أَيَّامٍ، وَزَوِّجِيهَا بِمَا تَيَسَّرَ مِنَ المَهْرِ، وَاطْلُبِي السَّمَاحَ مِنَ ابْنَتِكِ التي كُنْتِ سَبَبَاً في تَأْخِيرِ زَوَاجِهَا. هذا، والله تعالى أعلم.

2018-09-03

 
 
فتاوى تحت هذا القسم
 
 
الفتوى عدد الزيارات التاريخ
هل تطالب المرأة بالمقدم؟ 537 2017-10-10
تنازلت عن مهرها بدون علم أبيها 1127 2015-04-29
تدخل الزوج في مهر الزوجة 7703 2013-11-02
مهرها عدم الزواج عليها 19028 2012-04-03
هل تستحق المهر كاملاً بالخلوة الصحيحة؟ 34383 2012-02-23
ذهب الزوجة ولباسها لمن؟ 13940 2012-01-10
حكم الذهب واللباس في حال الفسخ بعد العقد 33209 2011-08-28
ارتكبت جريمة الزنى فهل تستحقُّ مهرها؟ 39271 2011-06-25
اختلفا على المهر بعد موت الشاهدين 37780 2011-06-25
هل تخسر جزءاً من مهرها إذا تسببت في الطلاق 56841 2011-02-09
 
المزيد
 
 
 
 
 
برمجة وتصميم Shadows-IT