دليل حرمة دفن ميت على ميت  |  استدراك على فتوى تزوجت آخر، وظهر زوجها  |  سحر النبي صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ  |  حكم إيقاع الطلاق ثلاثاً مجموعة  |  بر الوالدين : أيها الآباء الأبناء  |  حكم زرع الشعر  |  قناتنا على التيليغرام  |  
 
 

أريد أن أستفتي

 
 
 
 
 
 
 
 

الكتب والمؤلفات

 
 
الرجاء كتابة الكلمة المراد البحث عنها
*
 
 
 
الرجاء كتابة الكلمة المراد البحث عنها
*
 
الرجاء كتابة رقم الفتوى
*
 
 
 
 
البريد الالكتروني :
الاسم :
رمز التسجيل :

اشتراك
إلغاء
 
 
 

عدد الزوار  :  384226183

 
 
معنى قوله تعالى: ليستأذنكم الذين ملكت أيمانكم
 
 كتاب القرآن الكريم وعلومه» التفسير وعلوم القرآن رقم الفتوى : 963 عدد الزوار : 9652
السؤال :
ما معنى قوله تعالى في سورة النور: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لِيَسْتَأْذِنكُمُ الَّذِينَ مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ وَالَّذِينَ لَمْ يَبْلُغُوا الْحُلُمَ مِنكُمْ ثَلاَثَ مَرَّاتٍ مِن قَبْلِ صَلاَةِ الْفَجْرِ وَحِينَ تَضَعُونَ ثِيَابَكُم مِّنَ الظَّهِيرَةِ وَمِن بَعْدِ صَلاَةِ الْعِشَاء ثَلاَثُ عَوْرَاتٍ لَّكُمْ لَيْسَ عَلَيْكُمْ وَلاَ عَلَيْهِمْ جُنَاحٌ بَعْدَهُنَّ طَوَّافُونَ عَلَيْكُم بَعْضُكُمْ عَلَى بَعْضٍ كَذَلِكَ يُبَيِّنُ الله لَكُمُ الآيَاتِ وَالله عَلِيمٌ حَكِيم}؟

2008-03-22

الاجابة :

الحمد لله رب العالمين, وأفضل الصلاة وأتم التسليم على سيدنا محمد, وعلى آله وصحبه أجمعين, أما بعد:

فهذه الآية تعلِّمنا آداب الاستئذان داخل الأسرة المكوَّنة من أبوين وأبناء وملك اليمين ـ الأرقاء ـ لتنشأ الأسرة على أفضل ما يكون, فهذا الأدب تكليف من الله تعالى بأن نأمر الأطفال الصغار الذين لم يدخلوا سنَّ التكليف, وأن نأمر الأرقّاء ـ العبيد ـ بالاستئذان علينا ولا نتركهم يدخلون ويخرجون بدون ضابط.

فقيَّد الله تعالى هذا بضابط: {مِنْ قَبْلِ صَلَاةِ الْفَجْرِ وَحِينَ تَضَعُونَ ثِيَابَكُمْ مِنَ الظَّهِيرَةِ وَمِنْ بَعْدِ صَلَاةِ الْعِشَاءِ}. هذه أوقات ثلاثة لا يسمح لهم بالدخول علينا إلا بعد الاستئذان, فالوقت الذي قبل صلاة الفجر, لأنه متصل بالنوم, والإنسان في النوم يكون حُرَّ الحركة واللباس, ووقت الظهيرة هو وقت القيلولة ووقت الراحة يخفف فيه المرء من ملابسه, والوقت الذي بعد العشاء وقت النوم.

ويسمي الله تعالى هذه الأوقات الثلاثة عورة: {ثَلَاثُ عَوْرَاتٍ لَكُمْ}. والعورة هي ما يكره الإنسان أن يراها أحد, أو يراه عليها, لأنها نوع من الخلل والخصوصية, والله تعالى لا يريد أن يراك أحد على شيء تكرهه.

أما بعد هذه الأوقات فلا إثم ولا حرج أن يدخل عليكم العبيد, والأولاد الصغار بدون استئذان, لأن طبيعة الحياة لا تستغني عن دخول هؤلاء وخروجهم باستمرار.

ولكن علينا أن نعلم بأن الأرقّاء لم يعد لهم الآن وجود, والخُدَّام في البيوت لا تنطبق عليهم هذه الآية, لأن هؤلاء أُجراء, مع العلم بأن وجود الخادمة في البيت مع وجود الزوج والأولاد الذكور لا يجوز. هذا, والله تعالى أعلم.

2008-03-22

 
 
فتاوى تحت هذا القسم
 
 
الفتوى عدد الزيارات التاريخ
﴿أَلَيْسَ اللهُ بِكَافٍ عَبْدَهُ﴾ 903 2019-03-18
﴿قُلْ لَا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْرَاً إِلَّا الْمَوَدَّةَ فِي الْقُرْبَى﴾ 885 2019-03-18
﴿وَمَنْ تَطَوَّعَ خَيْرَاً﴾ 835 2019-03-18
﴿وَمَكَرُوا وَمَكَرَ اللهُ﴾ 5335 2019-02-12
إلقاء سيدنا موسى الألواح 954 2019-01-22
﴿فَكَانَ قَابَ قَوْسَيْنِ أَوْ أَدْنَى﴾ 6239 2019-01-17
كسوة المرأة 1102 2019-01-13
﴿مَنْ كَانَ يَظُنُّ أَنْ لَنْ يَنْصُرَهُ اللهُ﴾ 727 2019-01-10
﴿مَا مَنَعَكَ أَلَّا تَسْجُدَ﴾ 1184 2018-11-13
من هو الصاحب بالجنب والجار الجنب؟ 968 2018-11-02
 
المزيد
 
 
 
 
 
برمجة وتصميم Shadows-IT