مع الحبيب المصطفى: «أَنتَ ومَالُكَ لِأَبِيكَ»  |  مع الحبيب المصطفى: «مُتَبَرٍّ مِنْ وَالِدَيْهِ, رَاغِبٌ عَنْهُمَا»  |  مع الحبيب المصطفى: «كَذَلِكَ الْبِرُّ, كَذَلِكَ الْبِرُّ»  |  مع الحبيب المصطفى: «وإن ظَلَمَاهُ, وإن ظَلَمَاهُ, وإن ظَلَمَاهُ»  |  
 
 

أريد أن أستفتي

 
 
 
 
 
 

الكتب والمؤلفات

 
 
الرجاء كتابة الكلمة المراد البحث عنها
*
 
 
 
الرجاء كتابة الكلمة المراد البحث عنها
*
 
الرجاء كتابة رقم الفتوى
*
 
 
 
 
البريد الالكتروني :
الاسم :
رمز التسجيل :

اشتراك
إلغاء
 
 
 

عدد الزوار  :  356053136

 
 
ما صحة: من كتم علماً ألجمه الله بلجام من نار؟
 
 كتاب الحديث الشريف وعلومه» فتاوى متعلقة بالحديث الشريف رقم الفتوى : 695 عدد الزوار : 45841
السؤال :
ما صحة هذا القول: (من كتم علماً ألجمه الله بلجام من نار)؟

2007-12-08

الاجابة :

الحمد لله رب العالمين, وأفضل الصلاة وأتم التسليم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين, أما بعد:

فإن هذه الجملة صحيحة في معناها, مستمدة من الحديث الشريف الذي رواه أبو داود والترمذي وابن ماجه وابن حبان, عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (من كتم علماً يعلمُه أُلجم يوم القيامة بلجام من نار) قال الترمذي: حديث حسن صحيح. ويستفاد من هذا الحديث الشريف, وجوب بذل العلم الذي يعلمه الإنسان, وخاصة إذا اشتدت حاجة الناس إليه, وبذل العلم هو نوع من أنواع الصدقات التي يُتقرب بها إلى الله تعالى, وهو نوع من أنواع الإنفاق في سبيل الله تعالى. وكل علم يبذل ابتغاء مرضاة الله عز وجل, مع العمل به فإنه يورث صاحبه علم ما لم يعلم من فضل الله تعالى القائل: {وما أنفقتم من شيء فهو يخلفه}. وقال في المقاصد: يشمل الوعيد حبس الكتب عمن يطلبها للانتفاع بها, لا سيما مع عدم التعدد لنسخها, ومع كون المالك لا يهتدي للمراجعة منها, والابتلاء بهذا كثير. هذا, والله تعالى أعلم.

2007-12-10

 
 
فتاوى تحت هذا القسم
 
 
 
برمجة وتصميم Shadows-IT