غضبه صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ  |  في عظيم شجاعته صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ  |  لعبة البرجيس  |  عقد الزواج على الواتس  |  أجَّره البيت بشرط القرض  |  قناتنا على التيليغرام  |  
 
 

أريد أن أستفتي

 
 
 
 
 
 

الكتب والمؤلفات

 
 
الرجاء كتابة الكلمة المراد البحث عنها
*
 
 
 
الرجاء كتابة الكلمة المراد البحث عنها
*
 
الرجاء كتابة رقم الفتوى
*
 
 
 
 
البريد الالكتروني :
الاسم :
رمز التسجيل :

اشتراك
إلغاء
 
 
 

عدد الزوار  :  380031283

 
 
استعمال بخاخ الربو في رمضان
 
 كتاب الصيام» مفسدات الصيام رقم الفتوى : 1381 عدد الزوار : 27331
السؤال :
ما حكم استعمال بخاخ الربو لمريض الربو في نهار رمضان؟

2008-09-07

الاجابة :

البخاخ الذي يستعمله مرضى الربو هو محلول دواء في الماء تحت الضغط, فإذا أزيل الضغط خرجت ذراتة كالضباب، ودخل معظمها إلى الرئتين أثناء الشهيق، وعلق بعضها في البلعوم، وتدخل إلى المعدة عند البلع.

وقد أخرج البيهقي من حديث سيدنا عبد الله بن عباس رضي الله عنهما أنه قال: (إنما الوضوء مما يخرج وليس مما يدخل، وإنما الفطر مما دخل وليس مما خرج).

وبناء على هذا:

بخاخ الربو يفطر الصائم لأنه يدخل إلى الجوف عن طريق الفم قصداً, فإذا احتاج إليه مريض الربو فليأخذه ولا حرج عليه، لقوله تعالى: {وما جعل عليكم في الدين من حرج} [الحج: 78] ولقوله تعالى: {ولا على المريض حرج} [النور: 61].

ولكن عليه أن يمسك بقية نهاره حرمةً لشهر رمضان إلا إذا كان مضطراً لطعام أو شراب.

ثم إن منَّ الله تعالى عليه بالشفاء بعد رمضان وجب عليه قضاء الأيام التي استخدم فيها بخاخ الربو، وذلك لقوله تعالى: {فمن كان منكم مريضاً أو على سفر فعدة من أيام أخر} [البقرة: 184].

وإن ـ لا قدر الله ـ لم يشف، أو كان ممن لا يرجو الشفاء من مرض الربو فعليه فدية إطعام مسكين عن كل يوم أفطر فيه، وذلك لقول الله تعالى: {وعلى الذين يطيقونه فدية طعام مسكين} [البقرة: 184]. وهذا هو الورع والاحتياط في الدين. هذا، والله تعالى أعلم.

 

2008-09-07

 
 
فتاوى تحت هذا القسم
 
 
 
برمجة وتصميم Shadows-IT