غضبه صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ  |  في عظيم شجاعته صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ  |  لعبة البرجيس  |  عقد الزواج على الواتس  |  أجَّره البيت بشرط القرض  |  قناتنا على التيليغرام  |  
 
 

أريد أن أستفتي

 
 
 
 
 
 

الكتب والمؤلفات

 
 
الرجاء كتابة الكلمة المراد البحث عنها
*
 
 
 
الرجاء كتابة الكلمة المراد البحث عنها
*
 
الرجاء كتابة رقم الفتوى
*
 
 
 
 
البريد الالكتروني :
الاسم :
رمز التسجيل :

اشتراك
إلغاء
 
 
 

عدد الزوار  :  379957594

 
 
ترك رمي الجمار وسافر.
 
 كتاب الحج والعمرة» مسائل متفرقة في الحج رقم الفتوى : 4429 عدد الزوار : 19772
السؤال :
ترك رمي الجمار من أجل السفر, وأناب غيره, فهل هذه الإنابة صحيحة؟

2011-11-18

الاجابة :

الحمد لله رب العالمين, وأفضل الصلاة وأتم التسليم على سيدنا محمد, وعلى آله وصحبه أجمعين, أما بعد:

فقد اتفق الفقهاء على أن رمي الجمار واجب من واجبات الحج, لفعل النبي صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم, ولقوله: (خذوا عني مناسككم, فلعلي لا ألقاكم بعد عامي هذا) رواه البيهقي عن جابر رضي الله عنه. وهذا ما أجمعت عليه الأمة.

واتفقوا على أن من ترك رمي الجمار بغير عذر كان آثماً, ووجب عليه دمٌ, وإن تركه بعذر لا يأثم, ولكن لا يسقط عنه الدمُ.

كما اتفق الفقهاء على صحة جواز الإنابة في الرمي للمعذور الذي لا يستطيع أن يرمي بنفسه.

وبناء على ذلك:

فإنَّ من ترك رمي الجمار بسبب تعجُّله في السفر وجب عليه دم, ولا تصح وكالته لغيره, لأن التعجُّل ليس بعذر, وكان من الواجب عليه أن يرتِّب جدول سفره ذهاباً وإياباً في الحج.

ونصَّ الفقهاء على أنَّ من ترك واجباً من واجبات الحج عمداً كان آثماً وعليه الفداء, وهذا يجعل حجه غير مبرور كما نصَّ عليه الإمام النووي رحمه الله تعالى: (ومن ترك واجباً لزمه الدم ، ومن ترك سنة لم يلزمه شيء).

ويجب أن يذبح الدم في مكة المكرمة, ويوزع لحمه على الفقراء. هذا, والله تعالى أعلم.

2011-11-18

 
 
فتاوى تحت هذا القسم
 
 
 
برمجة وتصميم Shadows-IT