زوجة الأب بدون دخول  |  لفظ السيادة لغير النبي صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعلى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ  |  تثمير المال في البنك الإسلامي  |  مصافحة المرأة لعموم البلوى  |  دفن الموتى بشكل طوابق  |  قناتنا على التيليغرام  |  
 
 

أريد أن أستفتي

 
 
 
 
 
 
 
 

الكتب والمؤلفات

 
 
الرجاء كتابة الكلمة المراد البحث عنها
*
 
 
 
الرجاء كتابة الكلمة المراد البحث عنها
*
 
الرجاء كتابة رقم الفتوى
*
 
 
 
 
البريد الالكتروني :
الاسم :
رمز التسجيل :

اشتراك
إلغاء
 
 
 

عدد الزوار  :  378758691

 
 
وقت الكراهة عند الزوال
 
 كتاب الصلاة» ما يكره ويحرم في الصلاة رقم الفتوى : 5280 عدد الزوار : 33851
السؤال :
هل يمكن تقدير الزمن لنفي الكراهة التحريمية عن الصلاة قبل الزوال؟

2012-06-17

الاجابة :

الحمد لله رب العالمين, وأفضل الصلاة وأتم التسليم على سيدنا محمد, وعلى آله وصحبه أجمعين, أما بعد:

فقد ذَهَبَ جمهورُ الفقهاءِ إلى أنَّ عَدَدَ أوقاتِ الكراهةِ ثلاثةٌ: عندَ طُلوعِ الشَّمسِ إلى أن ترتفعَ بمقدارِ رُمحٍ أو رُمحَينِ, وعندَ استِوائِها في وَسَطِ السَّماءِ حتى تزولَ, وعندَ اصفِرارِها بحيثُ لا تُتعِبُ العينَ في رُؤيَتِها إلى أن تغرُبَ.

وذَهَبَ المالكيةُ إلى أنَّ عدَدَ أوقاتِ الكراهةِ اثنانِ: عندَ طُلوعِ الشَّمسِ, وعندَ اصفِرارِها.

وبناء على ذلك:

 فالصلاةُ عندَ استِواءِ الشَّمسِ في كَبِدِ السَّماءِ مكروهةٌ تحريماً عندَ جمهورِ الفقهاءِ, وبإمكانِ المصلي أن يُصلي قبلَ الزَّوالِ بمقدارِ خمسِ دقائقَ كما قدَّرَهُ عُلماءُ الفَلَكِ, يعني قبلَ أذانِ الظُّهرِ بخمسِ دقائقَ, لأنَّ زوالَ الشَّمسِ يستغرقُ خمسَ دقائقَ. هذا, والله تعالى أعلم.

2012-06-17

 
 
فتاوى تحت هذا القسم
 
 
 
برمجة وتصميم Shadows-IT