حكم إيقاع الطلاق ثلاثاً مجموعة  |  رحمته صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ للعالم  |  بر الوالدين : أيها الآباء الأبناء  |  ما صحة الحديث: (لا يأتي على الميت أشد من الليلة الأولى....)  |  قناتنا على التيليغرام  |  
 
 

أريد أن أستفتي

 
 
 
 
 
 

الكتب والمؤلفات

 
 
الرجاء كتابة الكلمة المراد البحث عنها
*
 
 
 
الرجاء كتابة الكلمة المراد البحث عنها
*
 
الرجاء كتابة رقم الفتوى
*
 
 
 
 
البريد الالكتروني :
الاسم :
رمز التسجيل :

اشتراك
إلغاء
 
 
 

عدد الزوار  :  380946302

 
 
ما الحكمة من حرمان أبناء الابن من التركة بموت أبيهم قبل جدهم؟
 
 كتاب الأحوال الشخصية» أحكام المواريث رقم الفتوى : 585 عدد الزوار : 22274
السؤال :
ما الحكمة من حرمان أبناء الابن من التركة بموت أبيهم قبل جدهم؟ جزاك الله كل خير.

2007-10-15

الاجابة :

الحمد لله رب العالمين, وأفضل الصلاة وأتم التسليم, على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين. أما بعد:

فإن وفاة الولد قبل والده مع وجود إخوة له, فهم أحق بميراث أبيهم من أولاد أخيهم المتوفى. فمن مات أبوه قبل جده وله أعمام وعمات فهم أولى بميراث أبيهم منه, وليس من حقه أن يطالب بحصة والده المتوفى, لأنه بوفاته قبل وفاة أبيه لا يستحق شيئاً, والأعمام والعمات ما استحقوا هذا الميراث إلا بوفاة أبيهم. فالميراث لا ينتقل إلى الوارث إلا بوفاة مورثه, فإذا مات الوارث قبل مورثه فكيف يطالب أبناؤه بحق أبيهم؟ ومن الذي أثبت له الحق؟ إلا أنه يندب في حق الجد أن يوصي لأولاد ابنه المتوفى بشيء يأخذونه من طريق الوصية لا من طريق الإرث, وعلى أن تكون الوصية بحدود الثلث وما دون, فإن زادت على الثلث فإنها لا تصح إلا برضا الوارثين. وما يحصل من عطاء لأولاد المحرومين عن طريق القوانين من تركة الجد باسم الوصية الواجبة هو أمر قانوني غير شرعي, ولا يجوز لأولاد المتوفى أن يأخذوا من ميراث جدهم إلا برضا الورثة. هذا, والله تعالى أعلم.

2007-10-20

 
 
فتاوى تحت هذا القسم
 
 
 
برمجة وتصميم Shadows-IT