اسم الله تعالى المهيمن  |  الربا من أخطر البلايا(1)  |  ما صحة الحديث :( يا علي, لا تنم إلا أن تأتي بخمسة أشياء)  |  تغسيل الميت المحروق  |  مصافحة المرأة لعموم البلوى  |  قناتنا على التيليغرام  |  
 
 

أريد أن أستفتي

 
 
 
 
 
 

الكتب والمؤلفات

 
 
الرجاء كتابة الكلمة المراد البحث عنها
*
 
 
 
الرجاء كتابة الكلمة المراد البحث عنها
*
 
الرجاء كتابة رقم الفتوى
*
 
 
 
 
البريد الالكتروني :
الاسم :
رمز التسجيل :

اشتراك
إلغاء
 
 
 

عدد الزوار  :  379502506

 
 
طلقت طلاقاً غير مبرم وتزوجت
 
 كتاب الأحوال الشخصية» أحكام الطلاق رقم الفتوى : 2693 عدد الزوار : 17330
السؤال :
سؤال: امرأة طلبت من القاضي الشرعي أن يطلِّقها من زوجها, فطلَّقها القاضي الشرعي طلاقاً غير مُبْرَم, وألزمها بالعدة مباشرة, فجلست المرأة في العدة, وبعد انتهاء العدة تزوجت من رجل آخر, ثم استُخرج قرارُ المحكمة الشرعية الأولى القاضي بالتفريق بينهما بطلاق غير مُبْرَم, وقابل للطعن, وبُلِّغ للزوج, وطعن الزوج بالقرار, وقُبِلَ طعنُه. السؤال: هل زواج المرأة بعد انقضاء عدتها صحيح أم لا؟

2010-02-22

الاجابة :

الحمد لله رب العالمين, وأفضل الصلاة وأتم التسليم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين, أما بعد:

فما دام قرار القاضي بالتفريق لم يكن مُبْرَماً, فإن إلزامه للزوجة بالعدة غير صحيح, لأن عدَّة المرأة في هذه الحالة تبدأ إما بعد مضي فترة الطعن ولم يطعن الزوج, وإما بصدور قرار محكمة النقض بتصديق الطلاق.

وكان من الواجب على المحامي بعد صدور قرار المحكمة الأولى بالتفريق أن يُبَلَّغ الزوجَ قرارَ المحكمة لينظر هل سيطعن الزوج بالقرار أم لا؟ ولتعلم المرأة المطلقة متى تبدأ عدتها؟

وبناء عليه:

فعدة المرأة التي قضتها بعد قرار المحكمة بالتفريق غير صحيحة, لأن طلاق القاضي غيرُ مُبْرَم, وما دام الزوج طَعَنَ في قرار المحكمة بعد تبليغه القرار, وقُبِلَ طعنه, فالطلاق ما وقع على زوجته, وما زالت هي في عصمته حتى يصدر القرار من محكمة النقض بتصديق الطلاق أو رفضه.

والآن زواج المرأة من رجل آخر هو زواج غير صحيح لأنها ما زالت في عصمة زوجها حتى يصدر قرار محكمة النقض, فإن صُدِّق قرارُ المحكمة الأولى عندها يقع التفريق بين الزوجين, وتجب العدة على المرأة في حينها.

لذلك يجب التفريق بين المرأة والرجل الثاني إما بالاختيار وإما بقرار القاضي, وإذا تمَّ الدخول فيها فهو وطء بشبهة, ويجب التفريق بينهما, والقاضي هو الآثم بإلزامها بالعدة بعد التفريق بقرار غير مُبْرَم, لأنه أَوْهَمَ المرأة بأنه يحقُّ لها أن تتزوج بعد انقضاء عدتها. هذا, والله تعالى أعلم.

 

2010-02-22

 
 
فتاوى تحت هذا القسم
 
 
 
برمجة وتصميم Shadows-IT