غضبه صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ  |  في عظيم شجاعته صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ  |  لعبة البرجيس  |  عقد الزواج على الواتس  |  أجَّره البيت بشرط القرض  |  قناتنا على التيليغرام  |  
 
 

أريد أن أستفتي

 
 
 
 
 
 

الكتب والمؤلفات

 
 
الرجاء كتابة الكلمة المراد البحث عنها
*
 
 
 
الرجاء كتابة الكلمة المراد البحث عنها
*
 
الرجاء كتابة رقم الفتوى
*
 
 
 
 
البريد الالكتروني :
الاسم :
رمز التسجيل :

اشتراك
إلغاء
 
 
 

عدد الزوار  :  379945070

 
 
أجر القرض أعظم من الصدقة
 
 كتاب المعاملات المالية» القرض رقم الفتوى : 6058 عدد الزوار : 25502
السؤال :
هل صحيح أن الأجر على القرض الحسن أفضل عند الله تعالى من الأجر على الصدقة؟

2013-12-26

الاجابة :

الحمد لله رب العالمين، وأفضل الصلاة وأتم التسليم على سيدنا محمد، وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد:

أولاً: روى ابنُ ماجه عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ رَضِيَ اللهُ عنهُ قَالَ: قَالَ رَسُولُ الله صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعلى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ: «رَأَيْتُ لَيْلَةَ أُسْرِيَ بِي عَلَى بَابِ الْجَنَّةِ مَكْتُوباً: الصَّدَقَةُ بِعَشْرِ أَمْثَالِهَا، وَالْقَرْضُ بِثَمَانِيَةَ عَشَرَ، فَقُلْتُ: يَا جِبْرِيلُ، مَا بَالُ الْقَرْضِ أَفْضَلُ مِن الصَّدَقَةِ؟

قَالَ: لِأَنَّ السَّائِلَ يَسْأَلُ وَعِنْدَهُ، وَالْمُسْتَقْرِضُ لَا يَسْتَقْرِضُ إِلَّا مِنْ حَاجَةٍ».

وهذا الحَديثُ الشَّريفُ ضَعَّفَهُ عُلَماءُ الحَديثِ.

ثانياً: ذَكَرَ الفُقَهاءُ مَراتِبَ القُرُباتِ، وقالوا: القُربَةُ إلى الله تعالى في الهِبَةِ أتَمُّ منها في القَرضِ، وفي الوَقفِ أتَمُّ منها في الهِبَةِ، لأنَّ نَفْعَهُ دائِمٌ يَتَكَرَّرُ، والصَّدَقَةُ أتَمُّ من الكُلِّ، لأنَّ قَطعَ حَظِّهِ من المُتَصَدِّقِ به في الحالِ. وقِيلَ: إنَّ القَرضَ أفضَلُ من الصَّدَقَةِ.

وبناء على ذلك:

فَعِندَ جُمهورِ الفُقَهاءِ الصَّدَقَةُ أعظَمُ أجراً عِندَ الله تعالى من القَرضِ، وذلكَ لِقَولِهِ تعالى: ﴿مَن ذَا الَّذِي يُقْرِضُ اللهَ قَرْضاً حَسَناً فَيُضَاعِفَهُ لَهُ وَلَهُ أَجْرٌ كَرِيم﴾. ولِقَولِهِ تعالى: ﴿مثَلُ الَّذِينَ يُنفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ فِي سَبِيلِ الله كَمَثَلِ حَبَّةٍ أَنبَتَتْ سَبْعَ سَنَابِلَ فِي كُلِّ سُنبُلَةٍ مِّئَةُ حَبَّةٍ واللهُ يُضَاعِفُ لِمَن يَشَاء واللهُ وَاسِعٌ عَلِيم﴾.

وقالَ بَعضُهُم: القَرضُ أفضَلُ من الصَّدَقَةِ للحَديثِ الذي رواه ابنُ ماجه رَحِمَهُ اللهُ تعالى. هذا، والله تعالى أعلم.

2013-12-26

 
 
فتاوى تحت هذا القسم
 
 
 
برمجة وتصميم Shadows-IT