مع الحبيب المصطفى   

مع الحبيب المصطفى   

 
316ـ العناية الربانية بالحبيب صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ

مِنْ مَظَاهِرِ العِنَايَةِ الرَّبَّانِيَّةِ بِسَيِّدِنَا رَسُولِ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ أَنْ سَخَّرَ اللهُ عَزَّ وَجَلَّ لَهُ المَوْجُودَاتِ، وَمِنْ مَظَاهِرِ العِنَايَةِ الرَّبَّانِيَّةِ بِهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ تَأْيِيدُ اللهِ عَزَّ وَجَلَّ لَهُ، فَكَانَ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ بِاللهِ تعالى يَحْكِي، وَبِاللهِ تعالى يَنْطِقُ، وَبِاللهِ تعالى يَمْشِي، وَبِاللهِ تعالى يُعْطِي، وَبِاللهِ تعالى يَمْنَعُ، وَبِاللهِ تعالى يَقْنَعُ، وَكَانَ مُتَجَلِّيَاً فِيهِ الحَدِيثُ القُدْسِيُّ: «فَإِذَا أَحْبَبْتُهُ كُنْتُ سَمْعَهُ الَّذِي يَسْمَعُ بِهِ، وَبَصَرَهُ الَّذِي يُبْصِرُ بِهِ، وَيَدَهُ الَّتِي يَبْطِشُ بِهَا، وَرِجْلَهُ الَّتِي يَمْشِي بِهَا، وَإِنْ سَأَلَنِي لَأُعْطِيَنَّهُ، وَلَئِنِ اسْتَعَاذَنِي لَأُعِيذَنَّهُ» رواه الإمام البخاري عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ.  ... المزيد

 26-06-2019
 
 96
315ـ سَيَبْلُغُ مَا بَلَغَ مُلْكُ كِسْرَى

الدُّنْيَا كُلُّهَا شَاهِدَةٌ بِأَنَّ اللهَ تَبَارَكَ وتعالى حَافِظٌ سَيِّدَنَا رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ، وَنَاصِرٌ لَهُ، وَمُنْتَقِمٌ مِمَّنْ ظَلَمَهُ عَاجِلَاً وَآجِلَاً، آخِذٌ لَهُ بِحَقِّهِ مِمَّنْ سَخِرَ مِنْهُ وَاسْتَخَفَّ بِهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ.  ... المزيد

 20-06-2019
 
 105
315ـ«لَوْ دَنَا مِنِّي لَاخْتَطَفَتْهُ المَلَائِكَةُ»

الدُّنْيَا كُلُّهَا شَاهِدَةٌ بِأَنَّ اللهَ تَبَارَكَ وتعالى حَافِظٌ سَيِّدَنَا رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ، وَنَاصِرٌ لَهُ، وَمُنْتَقِمٌ مِمَّنْ ظَلَمَهُ عَاجِلَاً وَآجِلَاً، آخِذٌ لَهُ بِحَقِّهِ مِمَّنْ سَخِرَ مِنْهُ وَاسْتَخَفَّ بِهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ.  ... المزيد

 28-04-2019
 
 107
314ـ في محط العناية

لَقَدِ رَحِمَ اللهُ تعالى هَذِهِ الأُمَّةَ فَأَرْسَلَ إِلَيْهَا سَيِّدَنَا مُحَمَّدَاً صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ مُبَشِّرَاً وَنَذِيرَاً، وَجَعَلَهُ خَاتَمَ الأَنْبِيَاءِ وَالمُرْسَلِينَ، وَجَعَلَ شَرِيعَتَهُ نَاسِخَةً لِجَمِيعِ الـشَّرَائِعِ التي كَانَتْ قَبْلَهَا، وَلَنْ يَقْبَلُ اللهُ تعالى مِنْ أَحَدٍ دِينَاً غَيْرَ الذي جَاءَ بِهِ سَيِّدُنَا مُحَمَّدٌ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ، فَقَالَ تعالى: ﴿وَمَنْ يَبْتَغِ غَيْرَ الإِسْلَامِ دِينَاً فَلَنْ يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الآخِرَةِ مِنَ الخَاسِرِينَ﴾.  ... المزيد

 28-04-2019
 
 99
313- مع الحبيب المصطفى صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم : ﴿وَعَلَّمَكَ مَا لَمْ تَكُنْ تَعْلَمُ﴾

فَعَلَى قَدْرِ التَّحَمُّلِ يَكُونُ الأَدَاءُ، وَبِحَسْبِ الشَّهَادَةِ تَكُونُ المُهِمَّةُ، لِذَلِكَ عَلَّمَ اللهُ تعالى سَيِّدَنَا رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ بِفَضْلِهِ العَظِيمِ مَا لَمْ يَكُنْ يَعْلَمُ، فَكَانَ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ للبَشَرِيَّةِ جَمْعَاءَ رَسُولَاً.  ... المزيد

 21-03-2019
 
 236
312- مع الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم:«فَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ وَاسْتَغْفِرْهُ»

وَجَاءَتْ تَارَةً بِمَدْحِ أَهْلِهِ، فَقَالَ تعالى: ﴿وَالمُسْتَغْفِرِينَ بِالأَسْحَارِ﴾. وَقَالَ: ﴿وَبِالأَسْحَارِ هُمْ يَسْتَغْفِرُونَ﴾. وَقَالَ: ﴿وَالَّذِينَ إِذَا فَعَلُوا فَاحِشَةً أَوْ ظَلَمُوا أَنْفُسَهُمْ ذَكَرُوا اللهَ فَاسْتَغْفَرُوا لِذُنُوبِهِمْ وَمَنْ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلَّا اللهُ﴾؟ وَجَاءَتْ تَارَةً مُذَكِّرَةً بِأَنَّ اللهَ تعالى يَغْفِرُ لِمَنِ اسْتَغْفَرَهُ، قَالَ تعالى: ﴿وَمَنْ يَعْمَلْ سُوءَاً أَوْ يَظْلِمْ نَفْسَهُ ثُمَّ يَسْتَغْفِرِ اللهَ يَجِدِ اللهَ غَفُورَاً رَحِيمَاً﴾.  ... المزيد

 13-03-2019
 
 239
311ـ مع الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم: «وَجُعِلَتْ قُرَّةُ عَيْنِي فِي الصَّلَاةِ»

العِبَادَةُ غَايَةٌ مِنْ أَجْلِهَا خَلَقَ اللهُ عَزَّ وَجَلَّ الإِنْسَانَ، فَقَالَ تَبَارَكَ وتعالى: ﴿وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ﴾. فَيَجِبُ عَلَى العَبْدِ المُؤْمِنِ أَنْ يَتَفَطَّنَ لِذَلِكَ، وَأَنْ يَعِيشَ مِنْ أَجْلِ أَنْ يَتَحَقَّقَ بِهَا.  ... المزيد

 27-02-2019
 
 283
310- مع الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم:مزاحه صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ

أما بعد، فَيَا أَيُّهَا الإِخْوَةُ الكِرَامُ: إِسْلَامُنَا وَدِينُنَا هُوَ دِينُ الكَمَالِ، وَكَيْفَ لَا يَكُونُ كَذَلِكَ وَرَبُّنَا عَزَّ وَجَلَّ يَقُولُ: ﴿اليَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإِسْلَامَ دِينَاً﴾.  ... المزيد

 27-02-2019
 
 222
309- مع الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم:خفض الجناح من شيم الحبيب

أما بعد، فَيَا أَيُّهَا الإِخْوَةُ الكِرَامُ: الدَّاعِيَةُ الحَقُّ يَكُونُ رَحِيمَاً بِخَلْقِ اللهِ عَزَّ وَجَلَّ، رَفِيقَاً قَرِيبَاً حَبِيبَاً سَهْلَاً لَيِّنَاً صَبُورَاً شَكُورَاً؛ رَحِيمَاً لِأَنَّ اللهَ تعالى أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ، وَلِأَنَّ إِمَامَهُ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ رَحْمَةٌ للعَالَمِينَ، وَهُوَ القَائِلُ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ: «إِنَّهُ مَنْ لَا يَرْحَمْ لَا يُرْحَمْ» رواه الإمام مسلم عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ.  ... المزيد

 09-01-2019
 
 634
308ـ مع الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم:صور من رجاحة عقله صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ

لَقَدْ بَلَغَ سَيِّدُنَا رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ دَرَجَةَ الكَمَالِ في كُلِّ مَا آتَاهُ اللهُ تعالى، وَخَاصَّةً نِعْمَةَ العَقْلِ، لِأَنَّهُ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ أُكْرِمَ بِرِسَالَةِ التَّمَامِ وَالكَمَالِ، كَمَا قَالَ تعالى: ﴿الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِينَاً﴾.  ... المزيد

 02-01-2019
 
 615
306ـ مع الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم: صور من عبادته صلى الله عليه وسلم

أما بعد، فَيَا أَيُّهَا الإِخْوَةُ الكِرَامُ: لَقَدْ كَانَ سَيِّدُنَا رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ عَالِيَ الهِمَّةِ، فَمَا وَقَفَتْ نَفْسُهُ دُونَ الوُصُولِ إلى اللهِ تعالى، وَلَمْ يَرْضَ بِشَيْءٍ سِوَاهُ، وَلَمْ يَرْضَ بِغَيْرِهِ بَدَلَاً.  ... المزيد

 06-12-2018
 
 595
305-مع الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم:تعظيم الله تعالى له صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ

إِنَّ الحَدِيثَ عَنْ عَظَمَةِ سَيِّدِنَا رَسُولِ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ لَا يُمْكِنُ الإِحَاطَةُ بِهِ، كَمَا أَنَّهُ لَا يُمْكِنُ أَنْ يُجْمَعَ مَاءُ البَحْرِ في كَأْسٍ؛ فَمِنْ عَظَمَتِهِ عِنْدَ رَبِّنَا عَزَّ وَجَلَّ أَنَّ اللهَ تعالى أَقْسَمَ بِحَيَاتِهِ، فَقَالَ: ﴿لَعَمْرُكَ إِنَّهُمْ لَفِي سَكْرَتِهِمْ يَعْمَهُونَ﴾. وَرَبُّنَا عَزَّ وَجَلَّ مَا أَقْسَمَ بِحَيَاةِ أَحَدٍ إِلَّا بِحَيَاتِهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ.  ... المزيد

 21-11-2018
 
 800
304ـ مع الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم :حق المتابعة له صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّم

مِنْ أَعْظَمِ حُقُوقِ سَيِّدِنَا رَسُولِ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعلى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ عَلَيْنَا حَقُّ المُتَابَعَةِ لَهُ، فَهُوَ المَتْبُوعُ المُطَاعُ، طَاعَتُهُ مُطْلَقَةٌ بِدُونِ قَيْدٍ وَلَا شَرْطٍ، فَهُوَ سَيِّدُنَا وَمَوْلَانَا المُطَاعُ بلَا نِزَاعٍ، فَيَجِبُ أَنْ نُقَدِّمَ أَمْرَهُ عَلَى أَمْرِ غَيْرِهِ مَهْمَا كَانَ، وَنُقَدِّمَ طَاعَتَهُ عَلَى طَاعَةِ غَيْرِهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ.  ... المزيد

 14-11-2018
 
 808
303- مع الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم:«يَا رَبِّ، إِنَّكَ قَادِرٌ أَنْ تَغْفِرَ لِلظَّالِمِ»

مَا أَجْمَلَ الحَدِيثَ عَنْ سَيِّدِنَا المُصْطَفَى صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ، وَخَاصَّةً في شَهْرِ مَوْلِدِهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ، مَا أَجْمَلَ المَعِيَّةَ مَعَ سَيِّدِنَا المُصْطَفَى صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ، وَخَاصَّةً في شَهْرِ مَوْلِدِهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ، وَمَا أَجْمَلَ الحَدِيثِ عَنْ سَيِّدِنَا المُصْطَفَى صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ وَخَاصَّةً في شَهْرِ مَوْلِدِهِ، وَمَا أَجْمَلَ الحَدِيثَ عَنْ سِيرَتِهِ العَطِرَةِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ وَخَاصَّةً في شَهْرِ مَوْلِدِهِ.  ... المزيد

 02-02-2018
 
 1430
302- مع الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم:الأخلاق هي السبيل الوحيد للتخلص من العداوات

سَيِّدُنَا رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ قُدْوَتُنَا وَأُسْوَتُنَا في الأَخْلَاقِ، وَلَقَدِ امْتَدَحَهُ اللهُ تعالى بِكَمَالِ أَخْلَاقِهِ في القُرْآنِ العَظِيمِ بِقَوْلِهِ تعالى لَهُ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ: ﴿وَإِنَّكَ لَعَلَى خُلُقٍ عَظِيمٍ﴾. فَكَانَ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ أَفْضَلَ الخَلْقِ أَخْلَاقَاً، وَأَحْسَنَهُمْ أَدَبَاً، حَيْثُ كَانَ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ مُتَحَلِّيَاً بِالقُرْآنِ العَظِيمِ، كَمَا قَالَتِ السَّيِّدَةُ عَائِشَةُ رَضِيَ اللهُ عَنْهَا: كَانَ خُلُقُهُ الْقُرْآنَ. رواه الإمام أحمد.  ... المزيد

 23-01-2018
 
 1447
301-مع الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم:حاجة الأمة إلى مكارم الاخلاق

إِنَّ تَعَامُلَ النَّاسِ مَعَ بَعْضِهِمْ بِالعُنْفِ يُورِثُ العَدَاوَاتِ وَالأَحْقَادَ وَالضَّغَائِنَ، وَيَدْفَعُهُمْ إلى الانْتِقَامِ إِذَا سَمَحَتْ لَهُمُ الفُرَصُ، أَمَّا التَّعَامُلُ بِالرِّفْقِ فِيمَا بَيْنَهُمْ فَإِنَّهُ يُؤَلِّفُ القُلُوبَ وَيَجْمَعُهَا  ... المزيد

 25-10-2017
 
 2035
300- مع الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم:سيرة فعلية لا قولية فقط

الأَخْلَاقُ الحَسَنَةُ لَا تُزْرَعُ في النُّفُوسِ عَنْ طَرِيقِ الأَمْرِ وَالنَّهْيِ، وَلَا عَنْ طَرِيقِ التَّعَالِيمِ النَّظَرِيَّةِ، فَلَا يَكْفِي أَنْ يَقُولَ كُلُّ رَاعٍ لِرَعِيَّتِهِ: عَلَيْكُمْ بِالأَخْلَاقِ الحَسَنَةِ، افْعَلُوا هَذَا، وَاتْرُكُوا هَذَا؛ التَّرْبِيَةُ عَلَى الأَخْلَاقِ الحَسَنَةِ لَا تَكُونُ بِمُجَرَّدِ الكَلَامِ، بَلْ لَا بُدَّ مِنْ تَرْبِيَةِ التَّابِعِينَ عَنْ طَرِيقِ الأُسْوَةِ الصَّالِحَةِ سُلُوكَاً وَعَمَلَاً، لِأَنَّ الرَّجُلَ السَّيِّئَ في سُلُوكِهِ وَأَخْلَاقِهِ لَا يُرَبِّي عَلَى الأَخْلَاقِ الحَسَنَةِ بِأَقْوَالِهِ، وَلَا يَتْرُكُ أَثَرَاً طَيِّبَاً في نُفُوسِ أَتْبَاعِهِ.  ... المزيد

 09-10-2017
 
 1927
299ـ مع الحبيب المصطفى :«أَفْضَلُ الصِّيَامِ، بَعْدَ رَمَضَانَ، شَهْرُ اللهِ المُحَرَّمُ»

لَقَدْ وَدَّعْنَا عَامَاً هِجْرِيَّاً كَانَتْ نِهَايَتُهُ مِنَ الأَشْهُرِ الحُرُمِ، وَدَخَلْنَا عَامَاً هِجْرِيَّاً بِدَايَتُهُ مِنَ الأَشْهُرِ الحُرُمِ، وَالأَشْهُرُ الحُرُمُ هِيَ التي ذَكَرَهَا اللهُ تعالى في قَوْلِهِ: ﴿إِنَّ عِدَّةَ الشُّهُورِ عِنْدَ اللهِ اثْنَا عَـشَرَ شَهْرَاً فِي كِتَابِ اللهِ يَوْمَ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ مِنْهَا أَرْبَعَةٌ حُرُمٌ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ فَلَا تَظْلِمُوا فِيهِنَّ أَنْفُسَكُمْ وَقَاتِلُوا المُشْرِكِينَ كَافَّةً كَمَا يُقَاتِلُونَكُمْ كَافَّةً وَاعْلَمُوا أَنَّ اللهَ مَعَ المُتَّقِينَ﴾.  ... المزيد

 25-09-2017
 
 2037
298ـ مع الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم: تعرفوا على الله في الرخاء

لقَدْ كَانَ سَيِّدُنَا رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ يُرَبِّي الأُمَّةَ عَلَى مُرَاقَبَةِ اللهِ تعالى، وَيَغْرِسُ في نُفُوسِهِمُ الاعْتِمَادَ وَالتَّوَكُّلَ عَلَى اللهِ تعالى، وَعَلَى أَنَّ الفَاعِلَ الحَقِيقِيَّ في الوُجُودِ كُلِّهِ إِنَّمَا هُوَ اللهُ تعالى.  ... المزيد

 14-08-2017
 
 2268
297ـ مع الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم: تربيته الأمة على كلمة التوحيد

كَمْ نَحْنُ اليَوْمَ بِحَاجَةٍ مَاسَّةٍ لِمُتَابَعَةِ سَيِّدِنَا رَسُولِ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ في جَمِيعِ شُؤُونِنَا  ... المزيد

 07-08-2017
 
 2264
 
الصفحة :  1  2  3  4  5  6  7  8  9  10  التالي 
1 - 16 من مع الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم

البحث في الفتاوى

الفتاوى 5069
المقالات 2367
المكتبة الصوتية 4015
الكتب والمؤلفات 15
الزوار 386730206
جميع الحقوق محفوظة لموقع الشيخ أحمد النعسان © 2019 
برمجة وتطوير :