أهلا بكم في موقع الشيخ أحمد شريف النعسان

8480 - بئس الأدم الخل

15-11-2017 1231 مشاهدة
 السؤال :
كيف نوفق بين حديث: «نِعْمَ الْأُدُمُ الْخَلُّ» وحديث: بئس الأدم الخل؟
 الاجابة :
رقم الفتوى : 8480
 2017-11-15

الحمد لله رب العالمين، وأفضل الصلاة وأتم التسليم على سيدنا محمد، وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد:

فَقَدْ رَوَى الإمام مسلم عَنْ جَابِرِ بْنِ عَبْدِ اللهِ رَضِيَ اللهُ عَنْهُمَا، أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ سَأَلَ أَهْلَهُ الْأُدُمَ.

فَقَالُوا: مَا عِنْدَنَا إِلَّا خَلٌّ.

فَدَعَا بِهِ، فَجَعَلَ يَأْكُلُ بِهِ، وَيَقُولُ: «نِعْمَ الْأُدُمُ الْخَلُّ، نِعْمَ الْأُدُمُ الْخَلُّ».

وَأَمَّا حَدِيثُ: بِئْسَ الأُدُمُ الخَلُّ: فَهَذَا لَا أَصْلَ لَهُ.

وبناء على ذلك:

فَالحَدِيثُ الأَوَّلُ: «نِعْمَ الْأُدُمُ الْخَلُّ» حَدِيثٌ صَحِيحٌ رواه الإمام مسلم.

وَأَمَّا الحَدِيثُ الثَّانِي فَلَا أَصْلَ لَهُ. هذا، والله تعالى أعلم.

 

المجيب : الشيخ أحمد شريف النعسان
1231 مشاهدة