أهلا بكم في موقع الشيخ أحمد شريف النعسان

8894 - مفطرات وغير مفطرات

25-05-2018 511 مشاهدة
 السؤال :
ما هي المفطرات وغير المفطرات بشكل عام؟
 الاجابة :
رقم الفتوى : 8894
 2018-05-25

الحمد لله رب العالمين، وأفضل الصلاة وأتم التسليم على سيدنا محمد، وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد:

أولاً: هَذِهِ بَعْضُ الأُمُورِ التي لَا تُفَطِّرُ الصَّائِمَ:

1ـ تَحْلِيلُ الدَّمِ.

2ـ الاكْتِحَالُ.

3ـ الاسْتِحْمَامُ.

4ـ المِكْيَاجُ.

5ـ الاحْتِلَامُ.

6ـ الإِبَرُ العَضَلِيَّةُ أَو الوَرِيدِيَّةُ أَو الجِلْدِيَّةُ العِلَاجِيَّةُ.

7ـ إِبَرُ الأنسولين لِمَرْضَى السُّكَّرِ.

8ـ بَلْعُ الرِّيقِ وَالنُّخَامَةِ.

9ـ اسْتِعْمَالُ العُطُورِ.

10ـ لَصْقَاتُ النيكوتين.

11ـ رُعَافُ الأَنْفِ، وَقَلْعُ الضِرْسِ مَعَ خُرُوجِ الدَّمِ.

12ـ قَطْرَةُ العَيْنِ.

13ـ السِّبَاحَةُ وَالغَوْصُ.

14ـ السِّوَاكُ.

15ـ تَذَوُّقُ الطَّعَامِ بِاللِّسَانِ دُونَ البَلْعِ.

16ـ اسْتِخْدَامُ مَعْجُونِ الأَسْنَانِ.

17ـ مُرَطِّبُ الشَّفَتَيْنِ.

18ـ السيرومُ الوَرِيدِيُّ بِكُلِّ أَنْوَاعِهِ.

19ـ القَيْءُ غَيْرُ المُتَعَمَّدِ.

20ـ الأَكْلُ وَالشُّرْبُ نَاسِيَاً.

21ـ الإِبَرُ تَحْتَ الجِلْدِ.

22ـ الغَسِيلُ الكلوي إِنْ كَانَ مِنَ الوَرِيدِ.

23ـ طُلُوعُ الفَجْرِ قَبْلَ الغُسْلِ مِنَ الجَنَابَةِ.

24ـ القُبْلَةُ.

25ـ الاغْتِسَالُ، وَالمَضْمَضَةُ، وَالاسْتِنْشَاقُ.

26ـ اسْتِنْشَاقُ المُخَاطِ إلى الأَنْفِ أَو الجَوْفِ إِنْ لَمْ يُمْكِنِ التَّحَرُّزُ مِنْهُ.

27ـ الحِجَامَةُ وَسَحْبُ الدَّمِ.

28ـ إِبْرَةُ تَخْدِيرِ الأَسْنَانِ.

29ـ الغَرْغَرَةُ بِالمَاءِ.

30ـ الإِبْرَةُ في إِحْلِيلِ الرَّجُلِ.

ثانياً: هَذِهِ بَعْضُ الأُمُورِ التي تُفَطِّرُ الصَّائِمَ:

1ـ غَسِيلُ المَعِدَةِ، وَهُوَ إِدْخَالُ السيروم المِلْحِيِّ للمَعِدَةِ وَإِخْرَاجُهُ.

2ـ الحِقْنَةُ الشَّرْجِيَّةُ التي تُسْتَخْدَمُ للإِمْسَاكِ ـ التَّحَامِيلُ ـ.

3ـ قَطْرَةُ الأَنْفِ وَقَطْرَةُ الأُذُنِ.

4ـ بَخَّاخُ الرَّبْوِ.

5ـ بَخَّاخَاتُ الأَنْفِ.

6ـ غَازَاتُ الهَوَاءِ المُسْتَخْدَمَةُ للتَّنْوِيمِ أَو التَّخْدِيرِ.

7ـ القَيْءُ عَمْدَاً.

8ـ الدُّخَانُ.

9ـ الاسْتِمْنَاءُ بِاليَدِ.

10ـ الحَبَّةُ تَحْتُ اللِّسَانِ.

11ـ التَّحْمِيلَةُ النِّسَائِيَّةُ في الفَرْجِ.

12ـ التَّحَامِيلُ.

13ـ الإِبَرُ المُغَذِّيَةُ.

14ـ دَوَاءُ الغَرْغَرَةِ.

15ـ اسْتِنْشَاقُ البَخُّورِ عَمْدَاً مَعَ العِلْمِ.

هذا، والله تعالى أعلم.

 

المجيب : الشيخ أحمد شريف النعسان
511 مشاهدة