أهلا بكم في موقع الشيخ أحمد شريف النعسان

996 - يريد بيع بيته من أجل التجارة بماله

05-04-2008 21923 مشاهدة
 السؤال :
أنا أملك بيتاً أريد بيعه من أجل جعله رأسمال للعمل في التجارة، فنصحني بعضهم أن لا أفعل هذا، لأنه لن يبارك لي في ذلك، فهل هذا صحيح؟
 الاجابة :
رقم الفتوى : 996
 2008-04-05

الحمد لله رب العالمين، وأفضل الصلاة وأتم التسليم على سيدنا محمد، وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد:

جاء في سنن ابن ماجه، عن حذيفة بن اليمان رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم «من باع دارًا ولم يجعل ثمنها في مثلها لم يُبارك له فيها». وفي رواية ثانية: «من باع دارًا أو عقارًا فلم يجعل ثمنها في مثله كان قَمِنًا أن لا يُبارك له فيه» رواه أحمد. ومعنى قَمِناً: خليق وجدير وحقيق.

وبناء عليه:

فالأولى عدم بيع البيت من أجل جعل ثمنه رأسمال لك خشية أن لا يبارك لك في ذلك، وإذا بعته فلا إثم عليك، وأنا أنصحك بالعمل بحديث رسول الله صلى الله عليه وسلم. هذا، والله تعالى أعلم.

المجيب : الشيخ أحمد شريف النعسان
21923 مشاهدة