أهلا بكم في موقع الشيخ أحمد شريف النعسان

2899 - أجره أرضاً ليبني عليها ويستثمر البناء

04-05-2010 39220 مشاهدة
 السؤال :
 2010-05-04
رجل يملك قطعة أرض فدفعها لبعض الأشخاص مقابل مليون درهم، ويقوم هؤلاء الأشخاص بعمارة هذه الأرض من مالهم الخاص، وبشروط متفق عليها بين صاحب الأرض والأشخاص، ويقوم الأشخاص باستثمار هذه الأرض لمدة ثماني سنوات، وبعد ذلك ترجع الأرض بما عليها من البناء لملكية صاحب الأرض، فما هو الحكم الشرعي في هذه المسألة؟
 الاجابة :
رقم الفتوى : 2899
 2010-05-04

الحمد لله رب العالمين، وأفضل الصلاة وأتم التسليم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد:

فهذا العقد جائز شرعاً، لأن المنفعة معلومة، والمدة معلومة، والأجر معلوم، والصفة معلومة، فالمنفعة هي كراء الأرض للبناء عليها واستثمار ذلك البناء، والمدة معلومة وهي ثمان سنوات، والأجرة معلومة وهي مليون درهم.

وبناء على ذلك:

فهذا العقد جائز شرعاً إن شاء الله تعالى، ويعتبر البناء الذي يشيَّد على الأرض هبة من المستأجر للمؤجر. هذا، والله تعالى أعلم.

 

المجيب : الشيخ أحمد شريف النعسان
39220 مشاهدة