أهلا بكم في موقع الشيخ أحمد شريف النعسان

2612 - ترك العمل وبقي له زبائن يتعامل معهم

18-01-2010 10415 مشاهدة
 السؤال :
شاب يعمل في صيدلية ثم تركها، ولكن بقي أناس من زبائنه يتعاملون معه لتأمين الدواء لهم، ولكن هذا الشاب يحضر الدواء من صيدلي آخر بسعر أقل (الرأسمال)، ثم يبيعها بسعرها الحقيقي، فهل هناك مشكلة مع أن من يبعهم يعلمون ذلك؟
 الاجابة :
رقم الفتوى : 2612
 2010-01-18

الحمد لله رب العالمين، وأفضل الصلاة وأتم التسليم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد:

فلا حرج من هذا التعامل مع زبائنه بشرط أن يشتري الدواء لنفسه ويتملكه ملكاً حقيقياً، وله بعد ذلك الخيار أن يبيعه لنفس الزبون أو لغيره، وكذلك يكون الخيار للمشتري بأخذه أو بعدم أخذه، أما إذا كان الشراء لزبائنه ملزماً له أو لهم فهذا لا يجوز شرعاً.

أو بإمكانه أن يعلم زبائنه بأنه سيأخذ أجراً على شراء الدواء لهم، فيكون أجيراً عندهم في ذلك، ويأخذ أجرة معلومة متفق عليها فيما بينهم. هذا، والله تعالى أعلم.

 

المجيب : الشيخ أحمد شريف النعسان
10415 مشاهدة