كيفية صلاة الجنازة  |  التوقيع على صك المخالعة  |  ما أجمل عمل لك يعرض على الله تعالى؟  |  وقفة مع حديث قاتل مائة نفس (1)  |  قناتنا على التيليغرام  |  
 
 

أريد أن أستفتي

 
 
 
 
 
 

الكتب والمؤلفات

 
 
الرجاء كتابة الكلمة المراد البحث عنها
*
 
 
 
الرجاء كتابة الكلمة المراد البحث عنها
*
 
الرجاء كتابة رقم الفتوى
*
 
 
 
 
البريد الالكتروني :
الاسم :
رمز التسجيل :

اشتراك
إلغاء
 
 
 

عدد الزوار  :  374881331

 
 
تقبيل الزوجة في نهار رمضان
 
 كتاب الصيام» ما يكره ويستحب في الصيام رقم الفتوى : 83 عدد الزوار : 40306
السؤال :
رجل صائم في شهر رمضان المبارك, فقبل زوجته في النهار, فما حكم هذا الصوم؟

2007-03-13

الاجابة :

الحمد لله رب العالمين, وأفضل الصلاة وأتم التسليم على سيدنا محمد, وعلى آله وصحبه أجمعين, أما بعد:

إذا كان التقبيل في نهار رمضان يحرك الشهوة يكره فعله, فإن فعل فأنزل فعليه القضاء دون الكفارة عند السادة الحنفية والشافعية. أما عند السادة المالكية فعليه القضاء مع الكفارة, لأن فيه تعريضاً لإفساد العبادة, وورد في الحديث الصحيح: (من يرتع حول الحمى يوشك أن يواقعه). متفق عليه.

أما إذا كانت القبلة لا تحرك الشهوة فإنه لا بأس فيها عند جمهور الفقهاء.

وإذا كان بالقبلة ينتقل ريق المرأة إلى الرجل, وريق الرجل إلى المرأة, أو يتذوق كل من الزوجين طعم جلد الآخر ملوحة أو غير ذلك, فإن هذا مفطر, ويترتب على من تذوق شيئاً مما ذكر القضاء دون الكفارة ولو لم يكن إنزال. هذا, والله تعالى أعلم.

 

2007-09-21

 
 
فتاوى تحت هذا القسم
 
 
 
برمجة وتصميم Shadows-IT