أهلا بكم في موقع الشيخ أحمد شريف النعسان

4157 - بيع العطورات سلماً

14-08-2011 22502 مشاهدة
 السؤال :
هل يجوز أن أعمل في تجارة العطور بالشكل التالي: أتعاقد مع طالب العطورات على أن أبيعه ما يطلب بالمواصفات المعلومة، ويدفع لي ثمنها كاملاً، ثم أحضرها له؟
 الاجابة :
رقم الفتوى : 4157
 2011-08-14

الحمد لله رب العالمين، وأفضل الصلاة وأتم التسليم على سيدنا محمد، وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد:

فيقول الله تبارك وتعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ إِذَا تَدَايَنتُم بِدَيْنٍ إِلَى أَجَلٍ مُّسَمًّى فَاكْتُبُوهُ}، ويقول ابن عباس رضي الله عنهما: قَدِمَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم الْمَدِينَةَ وَهُمْ يُسْلِفُونَ بِالتَّمْرِ السَّنَتَيْنِ وَالثَّلاثَ، فَقَالَ: (مَنْ أَسْلَفَ فِي شَيْءٍ فَفِي كَيْلٍ مَعْلُومٍ، وَوَزْنٍ مَعْلُومٍ، إِلَى أَجَلٍ مَعْلُومٍ) رواه البخاري.

وهذا البيع يسميه الفقهاء بيع السلم، وله شروط منها:

1ـ أن يدفع الثمن كاملاً.

2ـ أن يكون المبيع معلوماً بنوعه ولونه وكميته وجميع صفاته.

3ـ أن يحدد موعد تسليم المبيع، للحديث: (مَنْ أَسْلَفَ فِي شَيْءٍ فَفِي كَيْلٍ مَعْلُومٍ، وَوَزْنٍ مَعْلُومٍ، إِلَى أَجَلٍ مَعْلُومٍ).

وبناء على ذلك:

فيجوز لك أن تقوم بتجارة العطورات بالشروط المذكورة، بأن تكون مواصفات العطورات محدَّدة كمية ووصفاً، ويحدد موعد التسليم، وأن تقبض كامل ثمنها، ثم بعد ذلك تقوم بتأمينها في الوقت المحدَّد. هذا، والله تعالى أعلم.

 

المجيب : الشيخ أحمد شريف النعسان
22502 مشاهدة