خطب الجمعة

خطب الجمعة

 
482ـ خطبة الجمعة: «مَا أَطْيَبَكِ مِنْ بَلَدٍ»

حُبُّ الوَطَنِ غَرِيزَةٌ مُتَأَصِّلَةٌ في النُّفُوسِ الزَّكِيَّةِ الطَّاهِرَةِ، وفي النُّفُوسِ الأَبِيَّةِ التي تَعْرِفُ مَعْنَى الوَفَاءِ؛ حُبُّ الوَطَنِ أَمْرٌ فِطْرِيٌّ جُبِلَ عَلَيْهِ الإِنْسَانُ، يَجْعَلُهُ يَسْتَرِيحُ إلى البَقَاءِ فِيهِ، وَيَحِنُّ إلى رُبُوعِهِ إِذَا غَابَ عَنْهُ، وَيُدَافِعُ عَنْهُ إِذَا دَاهَمَهُ خَطَرٌ، وَيَغْضَبُ لَهُ إِذَا انْتُقِصَ، وَمَهْمَا ابْتَعَدَ الإِنْسَانُ عَن وَطَنِهِ فَإِنَّ حَنِينَ الرُّجُوعِ إِلَيْهِ يَبْقَى في خَلَدِهِ وفي ذَاكِرَتِهِ لا يُفَارِقُهُ.  ... المزيد

 17-03-2016
 
 960
481ـ خطبة الجمعة: أعظم الخلق إيماناً

أَعْظَمُ النَّاسِ وَفَاءً على الإِطْلَاقِ هُوَ سَيِّدُنا رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعلى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ، وَكَيْفَ لا يَكُونُ كَذَلِكَ وَهُوَ الذي أَرْسَلَهُ اللهُ تعالى رَحْمَةً للعَالَمِينَ؟ وَمَا خُلُقُ الوَفَاءِ إلا مِن الرَّحْمَةِ. لَقَد كَانَ سَيِّدُنا رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعلى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ وَفِيَّاً لِأَصْحَابِهِ الكِرَامِ، الذينَ كَانَتْ قُلُوبُهُم أَنْقَى وَأَصْفَى قُلُوبِ البَشَرِ على الإِطْلَاقِ، كَانَ وَفِيَّاً مَعَهُم لِأَنَّهُم بَذَلُوا دِمَاءَهُم وَأَمْوَالَهُم وَأَرْوَاحَهُم في سَبِيلِ خِدْمَةِ هَذا الدِّينِ الحَنِيفِ الذي أَكْرَمَنَا اللهُ تعالى بِهِ.  ... المزيد

 11-03-2016
 
 978
480ـ خطبة الجمعة: «قُولُوا: عَبْدُ اللهِ وَرَسُولُهُ»

من خِلالِ قَوْلِ اللهِ تعالى لِسَيِّدِنَا رَسُولِ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعلى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ: ﴿وَأَمَّا بِنِعْمَةِ رَبِّكَ فَحَدِّثْ﴾. تَوَجَّهَ سَيِّدُنا رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعلى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ للأُمَّةِ، مُتَحَدِّثَاً لَهُم عَن نِعْمَةِ رَبِهِ عَزَّ وَجَلَّ عَلَيْهِ، وَمُعَرِّفَاً لَهُم عَلى عَظِيمِ قَدْرِهِ، وَعُلُوِّ مَنْزِلَتِهِ عِنْدَ رَبِّهِ عَزَّ وَجَلَّ، فَقَالَ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعلى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ: «أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ يَوْمَ الْقِيَامَةِ، وَأَوَّلُ مَنْ يَنْشَقُّ عَنْهُ الْقَبْرُ، وَأَوَّلُ شَافِعٍ، وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ» رواه الإمام مسلم عَن أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللهُ عَنهُ.  ... المزيد

 03-03-2016
 
 685
479ـ خطبة الجمعة: «فَاطْلُبْنِي عِنْدَ الْـحَوْضِ»

وَاجِبٌ على كُلِّ عَاقِلٍ من بَنِي البَشَرِ أَنْ يَتَعَرَّفَ على شَخْصِيَّةِ سَيِّدِنَا رَسُولِ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعلى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ، لِأَنَّ اللهَ تعالى أَمَرَ العِبَادَ بالإِيمَانِ بِهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعلى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ، قَالَ تعالى: ﴿فَآمِنُوا باللهِ وَرَسُولِهِ وَالنُّورِ الَّذِي أَنْزَلْنَا واللهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ﴾.  ... المزيد

 26-02-2016
 
 876
478ـ خطبة الجمعة: كَيفَ نَعرِفُكَ حَقَّ الَمعرِفَةِ يَا سَيِّدِي يَا رَسُولَ اللهِ؟

إِذَا كَانَ هَمُّ أَهْلِ الدُّنْيَا تَحْصِيلَ شَهَوَاتِهِمْ من النِّسَاءِ والبَنِينَ والقَنَاطِيرِ المُقَنْطَرَةِ من الذَّهَبِ والفِضَّةِ؛ فَإِنَّ هَمَّ أَهْلِ الإِيمَانِ والصَّلاحِ الاسْتِقَامَةُ على طَاعَةِ اللهِ عزَّ وجلَّ في المَنْشَطِ والمَكْرَهِ؛ وفي الغِنَى والفَقْرِ؛ وفي الأَمْنِ والخَوْفِ؛ هَمُّهُم أَنْ يَتُوبُوا إلى اللهِ تعالى؛ وَأَنْ يَمُوتُوا مُسْلِمِينَ؛ لِذَا تَرَاهُم حَرِيصِينَ كُلَّ الحِرْصِ على زِيَادَةِ إِيمَانِهِم باللهِ تعالى وباليَوْمِ الآخِرِ؛ حَرِيصِينَ كُلَّ الحِرْصِ على زِيَادَةِ إِيمَانِهِم بِسَيِّدِنَا رَسُولِ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعلى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ، وهذا الإِيمَانُ يَتَحَقَّقُ بِزِيَادَةِ مَعْرِفَتِهِم بِسَيِّدِنَا رَسُولِ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعلى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ.  ... المزيد

 19-02-2016
 
 961
477ـ خطبة الجمعة: الحب الحقيقي

دِينُنَا الحَنِيفُ الذي قَالَ فِيهِ مَوْلانَا سُبْحَانَهُ وَتَبَارَكَ وتعالى: ﴿الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِينَاً﴾. هُوَ دِينُ الحُبِّ الحَقِيقِيِّ، بهذا الحُبِّ الحَقِيقِيِّ يُصْبِحُ العَبْدُ المُحِبُّ مَحْبُوبَاً عِنْدَ اللهِ تعالى ﴿يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ﴾. بالحُبِّ الحَقِيقِيِّ يُحْـشَرُ المُحِبُّ ﴿مَعَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللهُ عَلَيْهِمْ مِنَ النَّبِيِّينَ وَالصِّدِّيقِينَ وَالشُّهَدَاءِ وَالصَّالِحِينَ وَحَسُنَ أُولَئِكَ رَفِيقَاً﴾.3  ... المزيد

 12-02-2016
 
 992
476ـ خطبة الجمعة: إلى كل ظالم وطاغ ومتكبر ومتجبر

حَاجَتُنَا اليَوْمَ إلى المَوْعِظَةِ والتَّذْكِيرِ والتَّرْهِيبِ والتَّرْغِيبِ أَشَدُّ من حَاجَتِنَا إلى الطَّعَامِ والشَّرَابِ، وأَشَدُّ من حَاجَتِنَا إلى الصِّحَّةِ والعَافِيَةِ، وأَشَدُّ من حَاجَتِنَا إلى الأَمْنِ والأَمَانِ، لِأَنَّ اللهَ تَبَارَكَ وتعالى إِذَا ابْتَلانَا بالجُوعِ والعَطَشِ، وبالمَرَضِ والأَسْقَامِ، وبالخَوْفِ، فَهِيَ في الحَقِيقَةِ مِنَحٌ، وَذَلِكَ بالنَّظَرِ إلى نَتَائِجِهَا، وَأَهَمُّ نَتَائِجِ هذهِ الابْتِلاءَاتِ هِيَ قَوْلُهُ تعالى: ﴿أُولَئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَئِكَ هُمُ الْـمُهْتَدُونَ﴾. وَقَوْلُهُ تعالى: ﴿إِنَّمَا يُوَفَّى الصَّابِرُونَ أَجْرَهُمْ بِغَيْرِ حِسَابٍ﴾.  ... المزيد

 05-02-2016
 
 843
475ـ خطبة الجمعة: حقيقة يوم الحسرة

لَقَد قَسَتْ مِنَّا القُلُوبُ فلا تَرَى فِيهَا رَحْمَةً، وَتَحَجَّرَتِ العُيُونُ فلا تَرَى فِيهَا دَمْعَةً خَشْيَةً من اللهِ تعالى، وَهُجِرَ كِتَابُ اللهِ عزَّ وجلَّ سُلُوكَاً وعَمَلاً، فَقَرَأْنَاهُ والقُلُوبُ لاهِيَةٌ سَاهِيَةٌ في وِدْيَانِ هذهِ الحَيَاةِ الدُّنْيَا.  ... المزيد

 29-01-2016
 
 721
474ـ خطبة الجمعة: ﴿فَهَلْ تَرَى لَهُمْ مِنْ بَاقِيَةٍ﴾؟

الظَّلَمَةُ والطُّغَاةُ يَلْعَنُهُم مَنْ في السَّمَوَاتِ ومَنْ في الأَرْضِ، بَلْ تَلْعَنُهُم جَمِيعُ الكَائِنَاتِ والمَخْلُوقَاتِ، حَتَّى الحِيتَانُ في البِحَارِ، والطُّيُورُ في الأَوْكَارِ، وَبِمَوْتِهِم يَسْتَرِيحُ مِنْهُمُ العِبَادُ والبِلادُ، روى الشيخان عَنْ أَبِي قَتَادَةَ بْنِ رِبْعِيٍّ، أَنَّ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعلى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ مُرَّ عَلَيْهِ بِجِنَازَةٍ، فَقَالَ: «مُسْتَرِيحٌ وَمُسْتَرَاحٌ مِنْهُ».  ... المزيد

 22-01-2016
 
 923
473ـ خطبة الجمعة: سبب اختلال الأمن

إِنَّ الإِيمَانَ باللهِ تعالى، وباليَوْمِ الآخِرِ، طَرِيقٌ للسَّعَادَةِ في الدُّنْيَا قَبْلَ الآخِرَةِ، وَهُوَ سَبِيلُ الأَمْنِ والحَيَاةِ الطَّيِّبَةِ، فَكُلَّمَا اعْتَصَمَتِ الأُمَّةُ بِرَبِّهَا عزَّ وجلَّ كُلَّمَا أَكْرَمَهَا بالأَمْنِ والعَيْشِ الهَنِيِّ.  ... المزيد

 15-01-2016
 
 908
472ـ خطبة الجمعة: أعظم عُرى الإيمان

جَمِيعُ الخَلْقِ مُفْتَقِرُونَ إلى اللهِ تعالى في كُلِّ شُؤُونِهِم وَأَحْوَالِهِم، وفي كُلِّ صَغِيرَةٍ وَكَبِيرَةٍ.  ... المزيد

 08-01-2016
 
 858
471ـ خطبة الجمعة: فقد الأحبة خطب مؤلم

فيا عباد الله: لَقَد جَعَلَ اللهُ تعالى المَوْتَ حَتْمَاً على جَمِيعِ العِبَادِ من عَالَمِ الإِنْسِ والجِنِّ، بَلْ حَتَّى شَمَلَ جَمِيعَ الحَيَوَانَاتِ، فلا مَفَرَّ لِأَحَدٍ ولا أَمَانَ مِنْهُ ﴿قُلْ إِنَّ الْمَوْتَ الَّذِي تَفِرُّونَ مِنْهُ فَإِنَّهُ مُلَاقِيكُمْ﴾.  ... المزيد

 01-01-2016
 
 1030
470ـ خطبة الجمعة: أبشري يا أم اليتامى

الإِنْسَانُ المُؤْمِنُ يَنْظُرُ إلى الابْتِلاءَاتِ والمِحَنِ والشَّدَائِدِ والرَّزَايَا بِعَيْنِ التَّفَاؤُلِ، لا بِعَيْنِ التَّشَاؤُمِ، يَنْظُرُ إِلَيْهَا بِعَيْنِ التَّفَاؤُلِ من خِلالِ قَوْلِ اللهِ عزَّ وجلَّ: ﴿قُلْ لَنْ يُصِيبَنَا إِلَّا مَا كَتَبَ اللهُ لَنَا هُوَ مَوْلَانَا وَعَلَى اللهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ﴾.  ... المزيد

 25-12-2015
 
 1029
469ـ خطبة الجمعة: يا من ابتليت بفقد الأحبة

مقدمة الخطبة: الحمد لله رب العالمين، وأفضل الصلاة وأتم التسليم على سيدنا محمد، وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد: فيا عباد الله، لَقَد خَلَقَ اللهُ تعالى الإِنْسَانَ في هذهِ الحَيَاةِ الدُّنْيَا، وَوَضَعَهُ في مَوَاقِفِ الاخْتِبَارِ والابْتِلاءِ، فَتَارَةً يُنْعِمُ عَلَيْهِ رَبُّنَا عزَّ وجلَّ، وَيَطْلُبُ مِنْهُ الحَمْدَ على نِعَمِهِ، والشُّكْرَ لَهُ، وَتَارَةً يَبْتَلِيهِ، وَيَطْلُبُ مِنْهُ الصَّبْرَ على مَا أَصَابَهُ، والرِّضَا بِمَا قُدِّرَ لَهُ، وفي الحَالَتَيْنِ، حَالَتَيِ الشُّكْرِ والصَّبْرِ، فَضْلٌ كَبِيرٌ، وَأَجْرٌ عَظِيمٌ.  ... المزيد

 18-12-2015
 
 793
468ـ خطبة الجمعة: الصبر والتقوى طريق العز والتمكين

عَلَيْنَا بالصَّبْرِ إِذَا أَظْلَمَتِ الدُّنْيَا في وُجُوهِنَا، فَبِهِ يَفْتَحُ اللهُ لَنَا مَا لَمْ يَكُنْ في حُسْبَانِنَا، عَلَيْنَا بالصَّبْرِ إِذَا ظَلَمَ القَرِيبُ، وَجَارَ البَعِيدُ، عَلَيْنَا بالصَّبْرِ من أَجْلِ الثَّبَاتِ على الحَقِّ وعلى الشَّرْعِ الشَّرِيفِ  ... المزيد

 11-12-2015
 
 813
467ـ خطبة الجمعة: دروس من الابتلاء

كُونُوا على يَقِينٍ بِأَنَّ الابْتِلاءَ من اللهِ تعالى خَيْرٌ في حَقِّ الإِنْسَانِ المُؤْمِنِ، وَذَلِكَ لِقَوْلِهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعلى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ: «مَنْ يُرِدِ اللهُ بِهِ خَيْرَاً يُصِبْ مِنْهُ» رواه الإمام البخاري عَن أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللهُ عَنهُ.  ... المزيد

 04-12-2015
 
 719
466ـ خطبة الجمعة: الابتلاء يرد العبد إلى حقيقته

نَحْنُ في قَاعَةِ امْتِحَانٍ كَبِيرَةٍ، كُلُّ يَوْمٍ في امْتِحَانٍ جَدِيدٍ، وَكُلُّ مَا في هذهِ الحَيَاةِ الدُّنْيَا امْتِحَانٌ وَابْتِلاءٌ، المَالُ فِيهَا امْتِحَانٌ، والزَّوْجَةُ والوَلَدُ فِيهَا امْتِحَانٌ، الغِنَى والفَقْرُ فِيهَا امْتِحَانٌ  ... المزيد

 27-11-2015
 
 766
465ـ خطبة الجمعة: استفهام إنكاري

عِنْدَمَا يُحْسِنُ إِلَيْنَا عَبْدٌ من عِبَادِ اللهِ تعالى، بإِسْدَاءِ مَعْرُوفٍ، أَوْ بِقَضَاءِ حَاجَةٍ، أَوْ بِإِعَانَةٍ على أَمْرٍ من الأُمُورِ، فَإِنَّا لا نَعْرِفُ كَيْفَ نَشْكُرُهُ وَنَرُدُّ لَهُ الجَمِيلَ، وَأَقَلُّ مَا يُمْكِنُ أَنْ نَقُولَ لَهُ: إِنِّي عَاجِزٌ عَن شُكْرِكَ، وَلَكَ فَضْلٌ عَلَيَّ لا أَنْسَاهُ مَا حَيِيتُ، أَسْأَلُ اللهَ تعالى أَنْ يَجْزِيَكَ عَنِّي خَيْرَاً.  ... المزيد

 20-11-2015
 
 848
464ـ خطبة الجمعة: الشاكرون لا يتزعزعون أيام الفتن

لَقَد أَغْدَقَ اللهُ تعالى عَلَيْنَا من نِعَمِهِ العَظِيمَةِ، وآلائِهِ الجَسِيمَةِ، بِمَا لا عَدَّ لَهَا ولا حَصْرَ  ... المزيد

 13-11-2015
 
 787
463ـ خطبة الجمعة: حتى تنجو الأمة من غضب الله ومقته

سَادَاتُنَا الأَنْبِيَاءُ، وعلى رَأْسِهِم سَيِّدُنَا مُحَمَّدٌ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعلى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ، وَمَن سَارَ على دَرْبِهِم بِصِدْقٍ هُمُ الصَّالِحُونَ المُصْلِحُونَ الحَقِيقِيُّونَ  ... المزيد

 06-11-2015
 
 980
 
الصفحة :  1  2  3  4  5  6  7  8  9  10  التالي 
10 - 34 من خطب الجمعة

البحث في الفتاوى

الفتاوى 5044
المقالات 2315
المكتبة الصوتية 4006
الكتب والمؤلفات 15
الزوار 386050743
جميع الحقوق محفوظة لموقع الشيخ أحمد النعسان © 2019 
برمجة وتطوير :