أهلا بكم في موقع الشيخ أحمد شريف النعسان

5950 - تخلص الورثة من الفوائد الربوية

26-08-2013 16998 مشاهدة
 السؤال :
توفي والدنا وكان قد أودع في البنك الربوي ماله، وعندما ذهبنا لأخذ المال، وجدنا أن المال له فوائد ربوية، فهل يحل لنا أخذها؟
 الاجابة :
رقم الفتوى : 5950
 2013-08-26

الحمد لله رب العالمين، وأفضل الصلاة وأتم التسليم على سيدنا محمد، وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد:

فإنَّ إيداعَ الأموالِ في البُنوكِ الرِّبَوِيَّةِ حرامٌ، لأنَّ فيهِ إعانَةٌ على الإثمِ والعُدوانِ، واللهُ تعالى يقولُ: ﴿وَلا تَعَاوَنُوا عَلَى الإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ﴾. وخاصَّةً بِوُجودِ البُنوكِ التي يُقالُ عنها بُنوكٌ إسلامِيَّةٌ. هذا أولاً.

ثانياً: يَجِبُ التَّخَلُّصُ من الأموالِ الرِّبَوِيَّةِ، وذلكَ بِصَرفِها للفُقَراءِ والمُحتاجينَ، ولا يَجوزُ صَرفُها لِبُيوتِ الله عزَّ وجلَّ، ولا لِطِباعَةِ نُسَخٍ من القُرآنِ الكَريمِ.

وبناء على ذلك:

فالفوائِدُ الرِّبَوِيَّةُ التي تَرَتَّبَت على هذا المالِ الذي كانَ لِوالِدِكُم لا يَدخُلُ في التَّرِكَةِ، ويَجِبُ التَّخَلُّصُ منهُ لأنَّهُ مالٌ حرامٌ، فَيُصرَفُ لأصحابِ الحاجَةِ، وأكثِروا بعدَ ذلكَ من الاستِغفارِ لِوالِدِكُم الذي أودَعَ المالَ في البَنكِ الرِّبَوِيِّ. هذا، والله تعالى أعلم.

المجيب : الشيخ أحمد شريف النعسان
16998 مشاهدة