أهلا بكم في موقع الشيخ أحمد شريف النعسان

1821 - شرح حديث: أعوذ بك من العجز والكسل...

06-03-2009 9959 مشاهدة
 السؤال :
أريد تفسير هذا الحديث: معني الحديث: عن أنس رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: اللهم إني أعوذ بك من العجز والكسل، والجبن والبخل، والهرم والقسوة والغفالة والعيلة والذلة والمسكنة، وأعوذ بك من الفقر والكفر والفسوق والشقاق والنفاق والسمعة والرياء.
 الاجابة :
رقم الفتوى : 1821
 2009-03-06

الحمد لله رب العالمين، وأفضل الصلاة وأتم التسليم على سيدنا محمد، وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد:

فالحديث رواه الحاكم في المستدرك على الصحيحين عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول في دعائه: (اللهم إني أعوذ بك من العجز والكسل، والجبن والبخل، والهرم والقسوة، والغفلة، والعيلة والذلة والمسكنة، وأعوذ بك من الفقر والكفر، والفسوق، والشقاق، والنفاق والسمعة، والرياء، وأعوذ بك من الصمم والبكم والجنون، والجذام، والبرص، وسيئ الأسقام).

فالنبي صلى الله عليه وسلم كان يستعيذ بالله تعالى من الأمور التالية:

1ـ العجز: هو عدم القدرة بكلِّ صورها وأشكالها.

2ـ الكسل: هو ترك الشيء مع القدرة على الأخذ في عمله.

3ـ الجبن: هو ضعف القلب والخَوَر، وخاصة في يوم الزحف.

4ـ البخل: هو إمساك النعمة (بكلِّ صورها) عن أصحاب الحاجة، واستيلاؤه على القلب.

5ـ الهرم: هو كِبَر السنِّ وضعف الجسد.

6ـ القسوة: هي قسوة القلب بنزع الرحمة منه والعياذ بالله تعالى.

7ـ الغفلة: هي غفلة القلب عن الله عز وجل والعياذ بالله تعالى.

8ـ العَيْلة: هي الفقر والحاجة.

9ـ المَسْكَنة: هي إظهار المسكنة والحاجة للخلق.

10ـ الذِّلة: هي المهانة والضعف أمام الخلق.

11ـ الفقر: إظهار الحاجة لغير الله تعالى.

12ـ الكفر: الكفر بالله أو بنعمة من نِعَم الله تعالى.

13ـ الفسوق: الخروج عن دائرة الطاعة.

14ـ الشِّقاق: النزاع والتخاصم مع الخلق.

15ـ النِّفاق: إظهار الإيمان وإبطان الكفر، أو التحلِّي بصفات المنافقين المتناقضين بين ظاهرهم وباطنهم.

16ـ السمعة: طلب سماع الناس والشهرة لعمله.

17ـ الرياء: إظهار العمل للناس ليروه ويظنوا به خيراً.

18ـ الصمم: فقد السمع حساً ومعنىً.

19ـ البكم: فقد النطق، وعدم النطق بالحق.

20ـ الجنون: فقد العقل والعياذ بالله تعالى.

21ـ الجذام: داء يصيب الجلد والأعصاب وقد تتساقط منه الأطراف.

22ـ البَرَص: بياض يصيب الجلد.

23ـ سيئ الأسقام: جميع أنواع المرض التي تسيء صحة العبد.

نعوذ بالله تعالى من هذه الأمور كلِّها ومن كلِّ أمر سيئ لا نعلمه. آمين. هذا، والله تعالى أعلم.

 

المجيب : الشيخ أحمد شريف النعسان
9959 مشاهدة