في الصلاة أيهما يقدم القضاء أو الحاضرة؟

973 - في الصلاة أيهما يقدم القضاء أو الحاضرة؟

12-05-2008 12642 مشاهدة
 السؤال :
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته إذا نام الشخص ولم يصل صلاة العشاء، واستيقظ بعد أذان الفجر، فأي صلاة يصليها أولاً العشاء أم الفجر؟
 الاجابة :
رقم الفتوى : 973
 2008-05-12

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.

الجواب: الحمد لله رب العالمين، وأفضل الصلاة وأتم التسليم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد:

نعم فإذا كان المصلي من أهل الترتيب فإنه يجب عليه أن يقضي الصلاة التي فاتته، ثم يصلي الحاضرة.

أما إذا لم يكن من أهل الترتيب فهو مخيَّر بين القضاء وصلاة الوقت الحاضرة. فأيّهما صلّى أولاً صحّت صلاته إن شاء الله تعالى.

والمقصود من كلمة (من أهل الترتيب). أي لا قضاء عليه أكثر من خمس صلوات، فمن كان عليه أقل من خمس صلوات وجب عليه القضاء أولاً بالترتيب ثم يصلي الحاضرة، وأما إذا كان عليه أكثر من ذلك فهو مخير كما قلت.

وبناء عليه:

فصلاتك صحيحة في الحالتين، لأنك قدَّمت القضاء أولاً ثم أدركت الحاضرة في وقتها. نرجو الله القبول. هذا، والله تعالى أعلم.

 

المجيب : الشيخ أحمد شريف النعسان
12642 مشاهدة
 
 
 

مواضيع اخرى ضمن  قضاء الفوائت

 السؤال :
 2017-10-16
 1021
إذا فاتت صلاة السنة هل يجب قضاؤها؟
رقم الفتوى : 8365
 السؤال :
 2014-01-01
 38870
سنة صلاة الفجر هل تقضى أم لا؟
رقم الفتوى : 6071
 السؤال :
 2013-12-26
 22991
تأخرت في أداء صلاة الظهر، فقمت وكبَّرت تكبيرة الإحرام، وقبل الانتهاء من الركعة أذن العصر، فهل صحت صلاتي، وهل كانت أداءً أم قضاءً؟
رقم الفتوى : 6062
 السؤال :
 2012-12-25
 29023
عليَّ قضاء صلوات كثيرة، فهل يصح القضاء بعد صلاة العصر وبعد صلاة الفجر قبل طلوع الشمس؟
رقم الفتوى : 5698
 السؤال :
 2011-12-10
 19840
إذا نسي الرجل صلاة الظهر ودخل وقت العصر، فلماذا يجب عليه قضاؤها، مع أن النبي صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم يقول: (إِنَّ اللَّهَ وَضَعَ عَنْ أُمَّتِي الْخَطَأَ وَالنِّسْيَانَ وَمَا اسْتُكْرِهُوا عَلَيْهِ)؟
رقم الفتوى : 4626
 السؤال :
 2008-12-25
 14957
هل يجب قضاء السنن الرواتب. وماذا نقصد بأوقات الكراهة؟
رقم الفتوى : 1650

الفهرس الموضوعي

البحث في الفتاوى

الفتاوى 5164
المقالات 2587
المكتبة الصوتية 4050
الكتب والمؤلفات 16
الزوار 388777999
جميع الحقوق محفوظة لموقع الشيخ أحمد النعسان © 2020 
برمجة وتطوير :