زواج الرجل من بنت زوج أخته

5985 - زواج الرجل من بنت زوج أخته

02-11-2013 405 مشاهدة
 السؤال :
تزوجت أختي من رجل عنده بنت كبيرة، وهي أهل للزواج، فهل يحل لي أن أتزوج ابنته؟
 الاجابة :
رقم الفتوى : 5985
 2013-11-02

الحمد لله رب العالمين، وأفضل الصلاة وأتم التسليم على سيدنا محمد، وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد:

فالمُحَرَّماتُ ذَكَرَهُنَّ اللهُ تعالى في قَولِهِ: ﴿حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ﴾.

فَبِنتُ زَوجِ الأختِ ليسَت من المُحَرَّماتِ في نَصِّ القُرآنِ الكَريمِ.

وبناء على ذلك:

فَبِنتُ زَوجِ أُختِكَ ليسَت بِنتاً لأختِكَ، ولا سَبَبَ للتَّحريمِ هُنا لا من نَسَبٍ ولا من رَضاعٍ ولا من مُصاهَرَةٍ، فَيَجوزُ لكَ أن تَتَزَوَّجَ منها.

ولكن أنصَحُكَ بِعَدَمِ الزَّواجِ منها حتَّى لا يُؤَثِّرَ الخِلافُ إذا حَصَلَ بَينَكَ وبَينَها على حَياةِ أُختِكَ معَ زَوجِها، إلا إذا كُنتَ تَعلَمُ بأنَّ زَوجَ أُختِكَ وَقَّافٌ عِندَ حُدودِ الله عزَّ وجلَّ. هذا، والله تعالى أعلم.

المجيب : الشيخ أحمد شريف النعسان
405 مشاهدة
الملف المرفق
 
 
 

مواضيع اخرى ضمن  المحرمات من النساء

 السؤال :
 2012-06-29
 28928
تمَّ عقد زواجي على امرأة مطلقة وعندها بنت بالغة، وبعد العقد عليها ماتت قبل الدخول بها، فهل يجوز لي أن أتزوج ابنتها؟
رقم الفتوى : 5319
 السؤال :
 2012-06-02
 36553
هل جدة زوجتي تعتبر من المحارم عني؟
رقم الفتوى : 5227
 السؤال :
 2011-11-26
 66655
عقد رجل زواجه على امرأة، ثم طلَّقها قبل الدخول بها، فهل يجوز لولده من الرضاع أن يتزوج منها؟
رقم الفتوى : 4537
 السؤال :
 2011-11-01
 34219
إذا تبرَّعت امرأة من دمها لطفل رضيع، هل يصبح ابناً لها؟ وهل يجوز للمرأة أن تأخذ عوضاً ماليّاً عن دمها؟
رقم الفتوى : 4375
 السؤال :
 2011-07-02
 25851
لماذا حرَّم الإسلام على الرجل أن يتزوَّج امرأة رضعت من أمه، وهي أجنبية عنه في النسب؟
رقم الفتوى : 4056
 السؤال :
 2011-05-11
 33430
رجل لمس يد زوجة ابنه بشهوة، فماذا يترتب عليه؟
رقم الفتوى : 3944

الفهرس الموضوعي

البحث في الفتاوى

الفتاوى 5333
المقالات 2799
المكتبة الصوتية 4123
الكتب والمؤلفات 18
الزوار 398476879
جميع الحقوق محفوظة لموقع الشيخ أحمد النعسان © 2021 
برمجة وتطوير :