هل يصح الفطر للحامل؟

84 - هل يصح الفطر للحامل؟

18-05-2007 74115 مشاهدة
 السؤال :
امرأة حامل وجسدها ضعيف ولا تقوى على صيام شهر رمضان المبارك، فما العمل؟ هل تفطر أم تصوم ولو أدى الصوم إلى ضررها والضرر بالمحمول؟
 الاجابة :
رقم الفتوى : 84
 2007-05-18

الحمد لله رب العالمين، وأفضل الصلاة وأتم التسليم على سيدنا محمد، وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد:

أَبَاحَ الشَّارِعُ الشَّرِيفُ لِمِثْلِ هَذِهِ المَرْأَةِ الفِطْرَ، إِذَا كَانَتْ ضَعِيفَةً وَهِيَ حَامِلٌ وَتَخْشَى عَلَى نَفْسِهَا وَحَمْلِهَا، وَلَا فِدْيَةَ عَلَيْهَا وَلَا كَفَّارَةَ لِوُجُودِ العُذْرِ، وَلَكِنْ عَلَيْهَا القَضَاءُ فَقَطْ بَعْدَ شَهْرِ رَمَضَانَ عِنْدَ اسْتِطَاعَتِهَا، لِقَوْلِهِ تعالى: ﴿فَمَنْ كَانَ مِنْكُمْ مَرِيضَاً أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ﴾.

وَلِقَوْلِهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ: «إِنَّ اللهَ تَعَالَى وَضَعَ عَنِ المُسَافِرِ الصَّوْمَ، وَشَطْرَ الصَّلَاةِ، وَعَنِ الحَامِلِ أَوِ المُرْضِعِ الصَّوْمَ». أخرجه الترمذي. هذا، والله تعالى أعلم.

المجيب : الشيخ أحمد شريف النعسان
74115 مشاهدة
 
 
 

مواضيع اخرى ضمن  الأعذار المبيحة للفطر

 السؤال :
 2018-05-30
 1581
إذا كان عمل الإنسان شاقاً، ولا يستطيع معه صيام شهر رمضان المبارك، فهل يجوز له الفطر أم لا؟
 السؤال :
 2010-08-25
 39860
هل يجوز للإنسان الذي يؤدي الخدمة الإلزامية الفطر في رمضان بسبب التدريبات الشاقة وخاصة في الحر الشديد؟
 السؤال :
 2009-12-06
 37203
هل يجوز أن تصوم المرأة في رمضان وهي حائض؟
 السؤال :
 2009-08-23
 98870
أنا مقيم مع عائلتي منذ شهر في ألمانيا وسنعود لسورية بعد 3 أيام. أمامنا يوم السفر 200 كم قطار بالإضافه ل 4 ساعات بالطائرة. فما حكم الإفطار مع العلم أن زوجتي تحتاج لحب منع الدوار قبل إقلاع الطائرة بنصف ساعة، وهل يفضل الصوم بالنسبة إلي لأني والحمد لله لن أحتاج لمثل هذا الدواء؟
 السؤال :
 2008-10-17
 16262
هل يرخص للمسافر الجماع إذا أفطر بدون تتبع الحيل؟
 السؤال :
 2008-10-11
 15148
ماتت جدتي بعد صراع مع المرض دام 23 يوماً من شهر رمضان. فهل يجب الصيام عنها الشهر كاملاً أم الإطعام؟

الفهرس الموضوعي

البحث في الفتاوى

الفتاوى 5367
المقالات 2853
المكتبة الصوتية 4160
الكتب والمؤلفات 19
الزوار 402709456
جميع الحقوق محفوظة لموقع الشيخ أحمد النعسان © 2021 
برمجة وتطوير :