أيهما أفضل في الحرم: الطواف أم الصلاة؟

1371 - أيهما أفضل في الحرم: الطواف أم الصلاة؟

02-09-2008 26680 مشاهدة
 السؤال :
أيهما أعظم أجراً: صلاة النافلة بجوار الكعبة أم الطواف؟ وهل ورد عن سيدنا رسول الله " أنه رغَّب في الطواف حول البيت خمسين مرة؟
 الاجابة :
رقم الفتوى : 1371
 2008-09-02

الحمد لله رب العالمين، وأفضل الصلاة وأتم التسليم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد:

فقد روى الترمذي وابن حبان في صحيحه عن ابن عباس رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (الطَّوَافُ حَوْلَ الْبَيْتِ مِثْلُ الصَّلاةِ، إِلا أَنَّكُمْ تَتَكَلَّمُونَ فِيهِ، فَمَنْ تَكَلَّمَ فِيهِ فَلا يَتَكَلَّمَنَّ إِلا بِخَيْرٍ).

وفي المعجم الكبير للطبراني عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (يُنْزِلُ اللَّهُ كُلَّ يَوْمٍ عِشْرِينَ وَمِائَةَ رَحْمَةٍ سِتُّونَ مِنْهَا للطَّوَّافينَ، وَأَرْبَعُونَ للعاكفينَ حَوْلَ الْبَيْتِ، وَعِشْرُونَ مِنْهَا لِلنَّاظِرِينَ إِلَى الْبَيْتِ).

وفي رواية أخرى له: (إِنَّ اللَّهَ تَعَالَى يُنْزِلُ فِي كُلِّ يَوْمٍ وَلَيْلَةٍ عِشْرِينَ وَمِائَةَ رَحْمَةٍ، يَنْزِلُ عَلَى هَذَا الْبَيْتِ سِتُّونَ لِلطَّائِفِينَ، وَأَرْبَعُونَ لِلْمُصَلِّينَ، وَعِشْرُونَ لِلنَّاظِرِينَ). وبلفظ قريب منه عند البيهقي في شعب الإيمان.

وجاء في سنن الترمذي عن ابن عباس رضي الله عنهما، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (مَنْ طَافَ بِالْبَيْتِ خَمْسِينَ مَرَّةً خَرَجَ مِنْ ذُنُوبِهِ كَيَوْمِ وَلَدَتْهُ أُمُّهُ).

وجاء في مصنف ابن أبي شيبة عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: من طاف بالبيت خمسين أسبوعاً خرج من الذنوب كيوم ولدته أمه. ومعنى خمسين أسبوعاً: أي خمسين طوافاً، وكل طواف سبعة أشواط، ومن المعلوم أنه بعد كل سبعة أشواط يجب صلاة ركعتين سنة الطواف.

وبناء على ما تقدّم:

فالطواف أعظم أجراً لأنه طواف وصلاة، والطائف له من الرحمة النازلة من عند الله عز وجل أكثر منها للمصلين، فله ستون، وللمصلي أربعون، وللناظر عشرون.

أما بالنسبة للطواف حول البيت خمسين طوافاً فإنه كما ورد في الحديث الشريف فيه مغفرة للذنوب، ويعود الطائف بعدها كيوم ولدته أمه.

نرجو الله تعالى أن يمنَّ علينا بزيارة الحرمين الشريفين، وأن يعتق رقابنا من النار. آمين. هذا، والله تعالى أعلم.

 

المجيب : الشيخ أحمد شريف النعسان
26680 مشاهدة
 
 
 

مواضيع اخرى ضمن  مسائل متفرقة في الحج

 السؤال :
 2017-08-28
 854
هل يجوز وضع الواقي من الشمس أثناء الإحرام بالحج؟
رقم الفتوى : 8294
 السؤال :
 2017-05-22
 641
سمعنا من بعض العلماء أن الطواف بالبيت الحرام لا يشترط له الطهارة، لأنه لا يوجد دليل على ذلك، فهل هذا صحيح؟
رقم الفتوى : 8086
 السؤال :
 2016-08-22
 583
إذا وجب الهدي على الحاج بسبب التمتع، وكان غير قادر على الذبح، وأراد الصيام كيف يكون الصيام؟
رقم الفتوى : 7510
 السؤال :
 2014-10-28
 14561
ترك الحاج المبيت بمنى ليلة التشريق الأولى، فذبح شاة فداء لذلك مباشرة، ثم ترك المبيت بقية ليالي أيام التشريق، فماذا يترتب عليه؟
رقم الفتوى : 6558
 السؤال :
 2014-10-28
 14700
رجل أفاض من مزدلفة، ولم يرمِ جمرة العقبة الكبرى، وذبح الفداء لترك الرمي، ولم يرمِ كذلك يومي التشريق، فهل يجب عليه دم آخر؟
رقم الفتوى : 6557
 السؤال :
 2014-10-28
 15177
حاج قارن أو معتمر، وَكَّلَ شركة من الشركات بالذبح عنه، فمتى يتحلل التحلل الأكبر؟
رقم الفتوى : 6556

الفهرس الموضوعي

البحث في الفتاوى

الفتاوى 5410
المقالات 2897
المكتبة الصوتية 4220
الكتب والمؤلفات 19
الزوار 403889966
جميع الحقوق محفوظة لموقع الشيخ أحمد النعسان © 2022 
برمجة وتطوير :