حكم مد بعض الكلمات في الأذان

1708 - حكم مد بعض الكلمات في الأذان

25-01-2009 39848 مشاهدة
 السؤال :
ما حكم التلحين في الأذان حيث يطيل المؤذن في كلمة (الصلاة ـ الفلاح ـ ولفظ الجلالة)؟ وهل يكون المؤذن آثماً بذلك؟
 الاجابة :
رقم الفتوى : 1708
 2009-01-25

الحمد لله رب العالمين، وأفضل الصلاة وأتم التسليم على سيدنا محمد، وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد:

فإن الأذان المتعارف عليه في بلاد المسلمين، والذي نسمعه إن كان مباشرة وإن كان على بعض أجهزة الإعلام، هو أذان مشروع لا إشكال فيه ولا كراهة، ولو مدَّ المؤذن بعض الكلمات مثل كلمة (الصلاة، الفلاح، الله) ما دام أنه لم يغيِّر المعنى.

ولكن تجدر الإشارة إلى أن بعض المؤذنين يَلْحَنُون في بعض كلمات الأذان، وهذا اللحن يغيِّر المعنى، مثل المد في همزة (الله أكبر) فيقول بعضهم (آلله) أو يقول (آكبر) أو يمدُّ الباء، وكلُّ هذا غير جائز.

ومن اللحن عدم إدغام التنوين بالراء في كلمة (محمداً رسول الله)، ومن اللحن في الأذان فتح النون في كلمة (أن لا إله إلا الله) فيقولها البعض أنَّ لا إله إلا الله.

وبناءً عليه:

فإن كان الأذان بدون لحن يغير المعنى فإنه جائز شرعاً، ولو زاد في مدِّ كلمة الصلاة والفلاح ولفظ الجلالة، ولا يكون بذلك آثماً إن شاء الله تعالى. هذا، والله تعالى أعلم.

 

المجيب : الشيخ أحمد شريف النعسان
39848 مشاهدة
 
 
 

مواضيع اخرى ضمن  الأذان والإقامة

 السؤال :
 2021-04-08
 430
هَلْ يَصِحُّ أَذَانُ الصَّبِيِّ؟
رقم الفتوى : 11124
 السؤال :
 2019-07-16
 638
هَلْ يَجُوزُ للمُؤَذِّنِ إِضَافَةُ لَفْظِ السِّيَادَةِ أَثْنَاءَ الأَذَانِ وَالإِقَامَةِ؟
رقم الفتوى : 9823
 السؤال :
 2018-12-27
 1762
ما حكم الكلام أثناء الأذان؟
رقم الفتوى : 9339
 السؤال :
 2018-07-09
 10793
ولدي يقيم في تركيا، أعلمني أنهم يؤذنون أذان الفجر في غير رمضان بعد وقت الأذان الحقيقي بمدة، فهل يصح أن يصلي الفجر قبل الأذان؟
رقم الفتوى : 9025
 السؤال :
 2015-03-09
 6365
هل صحيح بأن الذي يتكلم أثناء سماع الأذان يخشى عليه من سلب الإيمان؟
رقم الفتوى : 6797
 السؤال :
 2014-08-12
 48066
هل شرع الأذان في مكة المكرمة، أم في المدينة المنورة؟ وكيف كانت مشروعيته؟
رقم الفتوى : 6466

الفهرس الموضوعي

البحث في الفتاوى

الفتاوى 5377
المقالات 2865
المكتبة الصوتية 4200
الكتب والمؤلفات 19
الزوار 403199710
جميع الحقوق محفوظة لموقع الشيخ أحمد النعسان © 2021 
برمجة وتطوير :