كتاب القرآن الكريم وعلومه

كتاب القرآن الكريم وعلومه

 السؤال :
 2024-04-05
 11
قال تعالى: (وَاللهُ مِنْ وَرَائِهِمْ مُحِيطٌ) [البروج: 20]. ما دلالة تقديم الجار والمجرور (من ورائهم) على الخبر (محيط)؟ ما الإعجاز اللغوي في استخدام (من ورائهم) بدلا من (بهم)؟
رقم الفتوى : 13103
 السؤال :
 2023-12-14
 37
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شيخنا الكريم كيف هي أحوالكم، نرجو من الله تعالى أن يمد في عمركم وأن يبارك لكم بما تقوموا به لأجل خدمة الإسلام والأمة الإسلامية.. سيدي الكريم لدي سؤال وأرجو من فضليتكم الإجابة وشرح الجواب بارك الله فيكم سؤالي هو : ما حكم قول ( الله ولي المحسنين ) وهل يمكنني تخصيصها كالأوراد فأجعل لها عددا غير معلوم ؟ أرجو منكم التكرم بالبيان مع التفصيل وجزاكم الله خيرا
رقم الفتوى : 12852
 السؤال :
 2023-11-24
 27
هل هذه الآية القرآنية: : وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُواْ فِى سَبِيلِ ٱللَّهِ أَمْوَٰتًۢا ۚ بَلْ أَحْيَآءٌ عِندَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ. وينطبق ذلك أيضاً على الشهداء مثل سمية الذين لم يقتلوا في ساحة المعركة بل قتلوا في سبيل إيمانهم بالله؟
رقم الفتوى : 12814
 السؤال :
 2023-10-14
 30
قال تعالى: (وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ) [الأحزاب: 33]. وهذه قراءة حفص ونافع. وفي قراءة جمهور القراء (وَقِرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ). قال الماوردي في تفسير قراءة كسر القاف: (كُنَّ أَهْلَ وَقَارٍ وَسَكِينَةٍ). وقد استنبطت من هذا: أن قراءة (وقِرن) بكسر القاف: يعني: الزَمْنَ الوقارَ فى لبسِكن، وضحكِكُن، وكلامكن. قرار معنوي بأخلاقهن؛ فلا يدري أي رَجُلٍ أجنبي أو جار للبيت أنها في بيتها من شدة حيائها. أما قراءة (وقَرن) بفتح القاف: أي: قرار مادي. فيمكثن ببيوتهن، ولا يكثرن الخروج منه: بلا حاجة مُلِحَّة؛ لئلا يطولَ مشيهن بالشارع، وفتنتهن للرجال. فهل ما استنبطته صحيح أم خطأ؟
رقم الفتوى : 12759
 السؤال :
 2024-04-18
 12
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته يقول الله سبحانه: وأنكحوا الأيامى منكم والصالحين من عبادكم وإما ئكم إن يكونوا فقراء يغنهم الله من فضله والله واسع عليم. قالوا إن الله يعد بعون من أراد النكاح ، وقالوا أن سيدنا ابن مسعود قال: التمسوا الغنى في النكاح. لكن تأتي الآية بعدها: وليستعفف الذين لا يجدون نكاحا حتى يغنيهم الله من فضله. فكيف لا يجدون نكاحا والله وعدهم بالغنى إذا هم طلبوا النكاح ؟ لم أجد في كتب التفسير ما يوضح ذلك
 السؤال :
 2024-04-02
 12
قال عز وجل (وَالْقَوَاعِدُ مِنَ النِّسَاءِ اللَّاتى لاَ يَرْجُونَ نِكَاحًا فَلَيْسَ عَلَيْهِنَّ جُنَاحٌ أَن يَضَعْنَ ثِيَابَهُنَّ غَيْرَ مُتَبَرِّجَاتٍ بِزِينَةٍ وَأَن يَسْتَعْفِفْنَ خَيْرٌ لَهُنَّ وَاللَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ) النور(60). القواعد: هن النساء العجائز الطاعنات في السن. 1- ما الإعجاز اللغوى لاستخدم (القواعد) بدلا من (العجائز)؟ 2- ما دلالة قوله (من) بدلا من قوله (والنساء القواعد)؟
 السؤال :
 2024-02-16
 17
هل قرأة القرآن عن ظهر قلب بمعنى تسميع القرآن للمراجعة بدون النظر لصفحات القرآن إلا لتصحيح الأخطاء مع العلم أنني في نيتي القراة لأخذ ثواب قراءة القرآن فسؤالي هنا هل عن كل حرف من القرآن أسمعه لنفسي بهذه الطريقة له ثواب القراءة عن كل حرف حسنة
 السؤال :
 2023-12-15
 22
السلام علیکم یا شیخ. ما هو النزول الصحيح فی سوره العصر؟؟ [[سورة العصر (١٠٣): آية ٣]] إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحاتِ وَتَواصَوْا بِالْحَقِّ وَتَواصَوْا بِالصَّبْرِ (٣) قَوْلُهُ تَعَالَى: (إِلَّا الَّذِينَ آمَنُوا) استثناء مِنَ الْإِنْسَانِ، إِذْ هُوَ بِمَعْنَى النَّاسِ عَلَى الصَّحِيحِ. قَوْلُهُ تَعَالَى: (وَعَمِلُوا الصَّالِحاتِ) أَيْ أَدَّوُا الْفَرَائِضَ الْمُفْتَرَضَةَ عَلَيْهِمْ، وَهُمْ أَصْحَابِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ. قَالَ أُبَيُّ بْنُ كَعْبٍ: قَرَأْتُ عَلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَالْعَصْرِ ثُمَّ قُلْتُ: مَا تَفْسِيرُهَا يَا نَبِيَّ اللَّهِ؟ قَالَ: وَالْعَصْرِ قَسَمٌ مِنَ اللَّهِ، أَقْسَمَ رَبُّكُمْ بِآخِرِ النَّهَارِ: إِنَّ الْإِنْسانَ لَفِي خُسْرٍ: أَبُو جَهْلٍ إِلَّا الَّذِينَ آمَنُوا: أَبُو بَكْرٍ، وَعَمِلُوا الصَّالِحاتِ عُمَرُ. وَتَواصَوْا بِالْحَقِّ عُثْمَانُ وَتَواصَوْا بِالصَّبْرِ" عَلِيٌّ" رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ أجمعين. تفسیر قرطبی سورة العصر 109 / قوله تعالى: (والعصر * إن الإنسان لفي خسر * إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات) [الآيات: 1 - 3]. 582. ابن مردويه، عن ابن عباس في قوله تعالى: (والعصر * إن الإنسان لفي خسر) يعني: أبا جهل بن هشام. (إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات) عليا وسلمان. (1) 110 / قوله تعالى: (وتواصوا بالصبر) [الآية: 3]. 583. ابن مردويه، عن ابن عباس (رضي الله عنه) قال: (وتواصوا بالصبر) نزلت في علي بن أبي طالب. (1) مناقب علي بن أبي طالب (ع) وما نزل من القرآن في علي (ع)
 السؤال :
 2020-07-11
 571
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته سؤال فضيلة الشيخ: ماحكم قرآة القرآن الكريم للمرأة وهي مكشوفة الشعر والذراعين؟ وجزاك الله خيراً وبارك الله فيك
 السؤال :
 2013-11-27
 52054
هل صحيح بأن الذي يقرأ القرآن من غير تجويد آثم؟
 السؤال :
 2012-10-22
 49832
رجل يحب تلاوة القرآن العظيم ويكثر من التلاوة بحيث يختم في كل أسبوع مرة، فهل قراءة القرآن الكريم في الليل أفضل أم في النهار؟
 السؤال :
 2011-09-03
 21071
هل يجب على المرأة ستر شعرها أثناء تلاوة القرآن العظيم؟
 
 

الفهرس الموضوعي

البحث في الفتاوى

الفتاوى 5613
المقالات 3166
المكتبة الصوتية 4802
الكتب والمؤلفات 20
الزوار 415179737
جميع الحقوق محفوظة لموقع الشيخ أحمد النعسان © 2024 
برمجة وتطوير :