باع بيت المدين في المزاد العلني, هل يجوز أن يأخذ أكثر من حقه؟

1463 - باع بيت المدين في المزاد العلني, هل يجوز أن يأخذ أكثر من حقه؟

18-10-2008 31306 مشاهدة
 السؤال :
لي مع شخص مبلغ من المال لقاء بضائع اشتراها من عندي ودفع لي عدة أقساط بعدها أصبح يعطيني وعود كثيرة فحجزت على بيته، والآن القضية أصبحت بالمحاكم والمبلغ كبير وصار لها تقريباً 8 سنوات، وأنتم أعلم لو أن المبلغ كان معي منذ تلك الفترة لكان زاد والله أعلم. سؤالي هو: إذا حكمت لي المحكمة بأخذ البيت وبعته بأكثر من المبلغ الذي أطالبه به هل يجوز لي أخذ الفرق؟ مع أخذ العلم الفترة الزمنية والمصاريف والضرر الذي أصابنا منه، وهناك ضرر كبير جداً هو بيع محلي لكي أوفي الديون المترتبة علي ولا أدع أحداً يطالبني وعوضي على الله، وكنت صاحب محل والآن أصبحت موظفاً، ونشكر الله على دوام النعم وإن شاء الله تكون أكبر مصائبنا والحمد لله، وأرجو الرد على سؤالي لأن الموضوع أفكر فيه كثيراً ولا أجد له حلاً.
 الاجابة :
رقم الفتوى : 1463
 2008-10-18

الحمد لله رب العالمين، وأفضل الصلاة وأتم التسليم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد:

فأقول لكم أولاً: أعظم الله أجركم في هذا المصاب، ولله الحمد أنه ليس في دينك ولا في عرضك ولا في بدنك، ولله الحمد أنت المظلوم ولست بالظالم، ولله الحمد أنك لست في مكان هذا الرجل.

واعلم بأن المصائب سببٌ لتكفير السيئات ورفع الدرجات، حيث يقول مولانا عز وجل: {وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِّنَ الْخَوفْ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِّنَ الأَمَوَالِ وَالأنفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِين * الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعون * أُولَـئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِّن رَّبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَـئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُون}.

ثانياً: من حقِّك أن تأخذ المال الذي لك من غير زيادة، لأن الزيادة تكون ربا، ولا نقول: لو كان المال عندنا لزاد، هذا الأمر غيب عنا، لأنه ربما أن يكون المال عندنا ولا يزيد، وربما أن يكون عندنا ويُسرَق، وربما أن يكون عندنا ويُصرَف على المرض، وربما وربما...

ولكن نقول: قدَّر الله وما شاء فعل، ولله الحمد على كلِّ حال.

ثالثاً: إذا ترتَّب على إقامة الدعوى مصاريف حقيقية وضرر حقيقي، فإنه يجوز لك أن تأخذ بمقدار الضرر والمصروف الحقيقي بدون زيادة، على أن تكون طالبت المَدين بحقِّك فرفض، وأنذرته بإقامة الدعوى عليه.

رابعاً: يقوم القاضي ببيع دار المدين بالمزاد العلني، ثم تأخذ حقَّك من ثمن الدار مع المصاريف والأضرار الناجمة عن إقامة الدعوى بالشرط السابق ذكره، ثم تردّ الزائد من قيمة الدار للمدين، وإذا نقص ثمن الدار عن حقِّك فلك مطالبته بالباقي.

وأخيراً: لا ننسى أن التعامل مع خلق الله بالفضل خير من التعامل معهم بالعدل. هذا، والله تعالى أعلم.

 

المجيب : الشيخ أحمد شريف النعسان
31306 مشاهدة
 
 
 

مواضيع اخرى ضمن  أحكام البيوع

 السؤال :
 2019-10-15
 1029
هَلْ يَجُوزُ للإِنْسَانِ أَنْ يَبِيعَ حِصَّتَهُ مِنَ البنزين وَهُوَ في مَحَطَّةِ البنزين؟
رقم الفتوى : 9980
 السؤال :
 2019-08-21
 1285
هَلْ يَجُوزُ بَيْعُ شَاتَيْنِ هَزِيلَتَيْنِ بِشَاةٍ سَمِينَةٍ؟
رقم الفتوى : 9895
 السؤال :
 2019-08-21
 1161
هَلْ يجُوزُ بَيْعُ الشَّاةِ بِالوَزْنِ وَهِيَ حَيَّةٌ؟
رقم الفتوى : 9894
 السؤال :
 2018-11-13
 2816
أنا بحاجة إلى مال، ولم أجد من يقرضني، فاشتريت براداً من رجل، وبعته لآخر في نفس المكان، فهل في ذلك حرج؟
رقم الفتوى : 9284
 السؤال :
 2018-11-13
 2077
اشتريت سيارة بالتقسيط، وقبل استلامها قمت ببيعها لآخر بالتقسيط كذلك، ولكن بثمن أكثر، فهل هذا جائز شرعاً؟
رقم الفتوى : 9283
 السؤال :
 2018-07-01
 1405
أقرضت صديقي مبلغاً بالعملة الأجنبية، وعندما جاء وقت الوفاء قلت له: ليبق المال عندك لحين الطلب، وعندما احتجت إليه طلب منه أن يـصرفه لي بالعملة السورية، فـصرفه بسعر أقل من الواقع بحجة تأمينه المبلغ لي بسرعة، فهل من حقي أن أطالبه بالفارق؟
رقم الفتوى : 8995

الفهرس الموضوعي

البحث في الفتاوى

الفتاوى 5574
المقالات 3041
المكتبة الصوتية 4441
الكتب والمؤلفات 19
الزوار 408699302
جميع الحقوق محفوظة لموقع الشيخ أحمد النعسان © 2023 
برمجة وتطوير :