الصدقة أفضل أم الأضحية لمقيم في دولة أجنبية؟

4402 - الصدقة أفضل أم الأضحية لمقيم في دولة أجنبية؟

12-11-2011 62 مشاهدة
 السؤال :
رجل مقيم في دولة أجنبية، وهو مالك للنصاب، فهل يضحي هناك أم يتصدَّق بقيمة الأضحية، وذلك لوجود الحاجة إلى الصدقة هناك؟
 الاجابة :
رقم الفتوى : 4402
 2011-11-12

الحمد لله رب العالمين، وأفضل الصلاة وأتم التسليم على سيدنا محمد، وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد:

فيقول الله تبارك وتعالى: {إِنَّا أَعْطَيْنَاكَ الْكَوْثَر * فَصَلِّ لِرَبِّكَ وَانْحَر}، ويقول تعالى: {قُلْ إِنَّ صَلاَتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لِلّهِ رَبِّ الْعَالَمِين}.

ويقول صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم: (مَا عَمِلَ آدَمِيٌّ مِنْ عَمَلٍ يَوْمَ النَّحْرِ أَحَبَّ إِلَى اللَّهِ مِنْ إِهْرَاقِ الدَّمِ، إِنَّهَا لَتَأْتِي يَوْمَ القِيَامَةِ بِقُرُونِهَا وَأَشْعَارِهَا وَأَظْلافِهَا، وَأَنَّ الدَّمَ لَيَقَعُ مِنْ اللَّهِ بِمَكَانٍ قَبْلَ أَنْ يَقَعَ مِن الأَرْضِ، فَطِيبُوا بِهَا نَفْسًا) رواه الترمذي وقال: حديث حسن.

ونصَّ الفقهاء على أن الأضحية يوم النحر أفضل من الصدقة، وذلك لإحياء ذكرى سيدنا إبراهيم عليه السلام وولده إسماعيل عليه السلام، وتطبيقاً للسنة المطهرة.

جاء في مطالب أولي النهى: (وذبحها ـ أي الأضحية ـ وذبح عقيقة أفضل من صدقة بثمنها).

وبناء على ذلك:

فالأضحية واجبة على من ملك النصاب، ولا تجزئ الصدقة عن الأضحية، هذا عند السادة الحنفية، أما عند جمهور الفقهاء فالأضحية سنة مؤكدة، وهي أفضل من الصدقة، وإن لم يجد الرجل المقيم في دولة أجنبية من يذبح له الأضحية، فليرسل إلى أهله في بلده من يقوم بالأضحية عنه. هذا، والله تعالى أعلم.

المجيب : الشيخ أحمد شريف النعسان
62 مشاهدة
 
 
 

مواضيع اخرى ضمن  أحكام الأضحية

 السؤال :
 2020-07-29
 1742
هَلْ تَصِحُّ الأُضْحِيَةُ بِدِيكٍ أَو دَجَاجَةٍ أَو عُصْفُورٍ، لِمَنْ لَمْ يَمْلِكْ ثَمَنَ شَاةٍ؟
رقم الفتوى : 10560
 السؤال :
 2018-08-24
 2040
هل صحيح بأن الرجل إذا أراد أن يضحي، لا يجوز له أن يعاشر زوجته حتى يضحي؟
رقم الفتوى : 9105
 السؤال :
 2018-08-24
 4243
هل يجوز للإنسان الجنب أن يذبح أضحيته؟
رقم الفتوى : 9104
 السؤال :
 2018-08-24
 1113
إنسان تارك للصلاة، ذبح أضحية يوم العيد، وقدم لي جزءاً منها، فهل يجوز الأكل من أضحيته؟
رقم الفتوى : 9103
 السؤال :
 2018-08-21
 245
هل يجوز بيع جلد الأضحية، ودفع ثمنه لجمعية خيرية، أو لصالح مسجد من المساجد؟
رقم الفتوى : 9098
 السؤال :
 2018-08-21
 314
هل يجب على المضحي أن يجعل أضحيته ثلاثة أقسام، ثلث يأكله، وثلث يتصدق به، وثلث يهديه؟
رقم الفتوى : 9097

الفهرس الموضوعي

البحث في الفتاوى

الفتاوى 5343
المقالات 2826
المكتبة الصوتية 4136
الكتب والمؤلفات 18
الزوار 400707728
جميع الحقوق محفوظة لموقع الشيخ أحمد النعسان © 2021 
برمجة وتطوير :