بيع العنب لمصنع الخمر

8960 - بيع العنب لمصنع الخمر

19-06-2018 317 مشاهدة
 السؤال :
ما حكم بيع العنب لمن يصنع الخمر؟
 الاجابة :
رقم الفتوى : 8960
 2018-06-19

 

الحمد لله رب العالمين، وأفضل الصلاة وأتم التسليم على سيدنا محمد، وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد:

فَيَقُولُ اللهُ تعالى: ﴿وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَى وَلَا تَعَاوَنُوا عَلَى الْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ﴾. وَهَذَا النَّهْيُ يَقْتَضِي التَّحْرِيمَ.

وَالخَمْرُ لُعِنَتْ عَلَى عَـشْرَةِ أَوْجُهٍ: بِعَيْنِهَا، وَعَاصِرِهَا، وَمُعْتَصِرِهَا، وَبَائِعِهَا، وَمُبْتَاعِهَا، وَحَامِلِهَا، وَالمَحْمُولَةِ إِلَيْهِ، وَآكِلِ ثَمَنِهَا، وَشَارِبِهَا، وَسَاقِيهَا.

وَمَا تَسَبَّبَ إلى الحَرَامِ فَهُوَ حَرَامٌ، لِمَا رُوِيَ عَنِ ابْنِ سِيرِينَ أَنَّ قَيِّمَاً كَانَ لِسَعْدِ بْنِ أَبِي وَقَّاصٍ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ فِي أَرْضٍ لَهُ، فَأَخْبَرَهُ عَنْ عِنَبٍ أَنَّهُ لاَ يَصْلُحُ زَبِيبَاً، وَلَا يَصْلُحُ أَنْ يُبَاعَ إِلَّا لِمَنْ يَـعْصِرُهُ، فَأَمَرَهُ بِقَلْعِهِ، وَقَال: بِئْسَ الشَّيْخُ أَنَا إِنْ بِعْتُ الْخَمْرَ. اهـ.

وبناء على ذلك:

فَيَحْرُمُ بَيْعُ العِنَبِ لِمَنْ يَتَّخِذُهُ خَمْرَاً، لِأَنَّ إِعَانَةَ العَاصِي عَلَى مَعْصِيَةٍ مَعْصِيَةٌ للهِ تعالى. هذا، والله تعالى أعلم.

 

المجيب : الشيخ أحمد شريف النعسان
317 مشاهدة
 
 
 

مواضيع اخرى ضمن  البيوع والمعاملات المحرمة

 السؤال :
 2018-12-19
 786
لي مخصصات من مادة المازوت، وأنا لست بحاجة إليها، فهل يجوز أن أبيعها لجاري، وأطلب من البائع أن يفرغ المازوت في خزان جاري؟
 السؤال :
 2018-07-28
 15745
إنسان بحاجة إلى الدم، فهل يجوز لإنسان آخر أن يتبرع له بالدم بمقابل من المال؟
 السؤال :
 2018-05-06
 850
ما حكم بيع العملة الورقية بعملة معدنية من نفس الجنس، مع الفارق، كمن يبيع ألف ليرة معدنية بألف ومائة ليرة ورقية؟
 السؤال :
 2016-09-20
 2922
ما حكم بيع نجس العين بشكل عام، وبيع السماد بشكل خاص؟
 السؤال :
 2016-09-20
 85
هل يجوز بيع المصحف الشريف لرجل نصراني؟
 السؤال :
 2012-11-12
 58542
اشتريت محلاً تجارياً، وقبل استلامه من البائع انهدم جزء من الجدار بسبب القصف، فهل من حقي فسخ البيع؟

الفهرس الموضوعي

البحث في الفتاوى

الفتاوى 5215
المقالات 2625
المكتبة الصوتية 4057
الكتب والمؤلفات 16
الزوار 390006466
جميع الحقوق محفوظة لموقع الشيخ أحمد النعسان © 2020 
برمجة وتطوير :